عوض: الأزرق في حاجة إلى أصحاب الخبرات الدولية أكد أن قوام المنتخب الرئيسي يعتمد على الشباب

0 718

كتب – أحمد السقا:

دافع مدير منتخبنا الوطني الاول لكرة القدم فهد عوض عن اختيارات المدرب الكرواتي روميو جوزاك فيما يخص اللاعبين الذين تعدوا الثلاثين عاما، مؤكدا ان الاولوية ستكون لاصحاب الخبرات الدولية العريضة.
وأثيرت العديد من علامات الاستفهام حول قائمة الازرق التي أعلن عنها اول من امس استعدادا لمواجهتي البحرين وسورية في 15 و20 الجاري، حيث تساءل البعض عن اسباب عدم استدعاء سلطان صلبوخ ظهير ايمن كاظمة واحمد عبدالغفور مدافع السالمية، في الوقت الذي استدعى فيه جوزاك بعض اللاعبين الذين تخطوا الثلاثين عاما، وابرزهم بدر المطوع وعامر المعتوق وفهد الانصاري وحسين الموسوي، مما يشير الى ان عامل السن لا يتحكم في اختيارات الجهاز الفني للازرق.
وحول هذا الامر، اوضح فهد عوض خلال ظهوره في برنامج بين الشوطين عبر القناة الثالثة الرياضية، ان الفيصل عند المدرب في اختياراته للاعبين الكبار هو ما يمتلكونه من خبرات دولية يمكن ان يستفيد منها المنتخب وكذلك اللاعبين الشباب الذين يحتاجون الى الاستفادة من تلك الخبرات.
وضرب عوض مثالا بقائد الازرق والقادسية بدر المطوع الذي يملك رصيدا كبيرا من المباريات الدولية، يحتاج اليه المنتخب في الوقت الراهن، دون النظر الى تجاوز اللاعب عامه الـ 32، في اشارة الى ان المفاضلة بين سلطان صلبوخ وعامر المعتوق جاءت في مصلحة الاخير لمشاركته في اكثر من 60 مباراة دولية، بخلاف صلبوخ الذي لم يشارك سوى في عدد قليل من المباريات مع المنتخب الاول.
وأكد عوض أن قوام المنتخب يعتمد على اللاعبين الشباب الذين لا تتعدى اعمارهم 26 عاما، كما اشار الى الجهاز الفني سيحرص على الاستعانة بأبرز اللاعبين في المنتخب الاولمبي ولكن بعد انتهاء التصفيات الاولية المؤهلة لاولمبياد طوكيو 2020 في شهر مارس المقبل، مؤكدا ان الامر قد يؤجل في حال تأهل الاولمبي لنهائيات اسيا تحت 23 عاما.
وتابع مدير الازرق: إن رفع عدد المنضمين من 25 الى 27 لاعبا جاء لرغبة المدرب جوزاك في ضم اكبر عدد من اللاعبين من اجل تطبيق خططه التدريبية في المرحلة المقبلة، ونوه عوض بضم يوسف ناصر مهاجم القادسية بجانب حسين الموسوي، وقال: إن جوزاك شاهد مواجهات الازرق في المرحلة الماضية ورأى ان وجود ناصر سيكون مهما لما يمتلكه من امكانات فنية يحتاجها الازرق في المرحلة المقبلة.
وأشار الى ان جهاز المنتخب سيحرص على تثبيت القوام الاساسي، لكن هذا لا يعني ان الباب سيظل مفتوحا للاستعانة بأي لاعب يفرض نفسه مع ناديه في المسابقات المحلية، حيث ضرب بالثلاثي مساعد طراد وعلي احمد خلف وشريدة الشريدة مع ابرز الوجوه الجديدة مما يشير الى ان المدرب متابع لكل مباريات الدوري، واضاف ان جوزاك سيواصل زيارته للاندية والتعاون مع جميع المدربين والوقوف دائما على مستوى اللاعبين الدوليين مع فرقهم ومدى التزامهم بالواجبات المنوطة اليهم سواء من مدرب الفريق او جهاز المنتخب.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.