عون يأسف لحال الصحافة ويتصل مواسياً إلهام فريحة

0 13

بيروت- “السياسة”:

أسِف رئيس الجمهورية ميشال عون لما آلت إليه حال الصحافة الورقية في لبنان، “بعدما كانت رائدة وشكّلت صورة مشرقة لعقود حفلت بأقلام كتاب وصحافيين جعلت من لبنان وطن الحقيقة والكلمة، ورفعت الصحافة الى مرتبة السلطة الرابعة”، معتبراً أن “الحرية الإعلامية شكّلت الرأي العام في لبنان وعرفت كيف تجعل منه حَكَماً ومشاركاً في بناء الوطن”.
وأعرب الرئيس عون عن تضامنه مع مختلف المؤسسات الإعلامية التي اضطرت منذ فترة للإقفال، وآخرها “دار الصياد”، التي ودّعت قراءها وغابت عن الصدور، بمختلف مطبوعاتها، بعد مسيرة تخطّت 76 عاماً من النجاح، برغم الظروف القاهرة التي مرّ بها لبنان على مدى سنوات، وواكبت خلالها أهم الاحداث اللبنانية والعربية والدولية.
وكان رئيس الجمهورية أجرى أمس اتصالاً هاتفياً بالمديرة العامة لـ”دار الصياد” إلهام فريحة، معرباً عن تضامنه مع الدار وأسرتها، ومنوّهاً بالإرث الذي تركه فيها المؤسس الراحل سعيد فريحة.

You might also like