عيادة “السياسة”

0 419

إعداد ايناس عوض:

ثلاثة استشاريين يجيبون عن أسئلة القراء، هم:
استشاري الأمراض الباطنية والسكري الدكتور حبيب ستيتيه
استشاري الجراحة العامة وجراحة المناظير الدكتور محمد سعيد
استشاري أمراض العيون الدكتور عبد المطلب بهبهاني

سعيد لرائد: المناظير للتشخيص والعلاج الجراحي

• رائد يسأل: هل تستخدم المناظير للعلاج الجراحي فقط أم يمكن استخدامها في التشخيص للامراض أيضاً؟
الدكتور محمد سعيد يجيب: أجل تستخدم المناظير أيضا في التشخيص وليس في الجراحة فقط وهنا يجب أن نفرق بين نوعين من المناظير النوع الأول هي المناظير التشخيصية والنوع الثاني المناظير الجراحية. والمنظار الذي يستخدم في تشخيص الأمراض يكون مختلفا عن المنظار الجراحي ونستخدمه لاستكشاف تجويف البطن وبعض الأنواع منه يتم ادخالها عن طريق الفم لرؤية المريء والمعدة والإثنى عشر أما الأنواع الاخرى من المناظير التشخيصية فنستخدمها لاستكشاف حالة القولون ويتم ادخالها عن طريق فتحة الشرج لفحص كافة أجزاء القولون وازالة واستئصال بعض النتوءات والزوائد الموجودة في القولون او لايقاف النزيف داخل احشاء البطن او للحصول على عينة للفحص من الاورام التي قد توجد في البطن. بينما المنظار الجراحي يؤدي الى نفس النتيجة التي يتم الوصول اليها في حال تم اجراء الجراحة التقليدية العادية ولكن الفارق الوحيد بين المنظار الجراحي والجراحة التقليدية يكون في طريقة الدخول الى تجويف البطن ففي الجراحة التقليدية كما ذكرنا سابقا ندخل تجويف البطن عن طريق شق جراحي بينما في المنظار الجراحي ندخل تجويف البطن عن طريق فتحات صغيرة كما يتم ادخال كاميرا وادوات جراحية عن طريق تلكم الفتحات الصغيرة وباقي الخطوات الخاصة بالجراحة تتم بالشكل الاعتيادي المتعارف عليه.

You might also like