غريفيت: السلام في اليمن خلال شهر ولا وقف للحرب بلا مساعدة الكويت أكد أن "إلهام الأمير لا يُنسى... أبلغنا كيف يتغلب التسامح على العداء والاختلاف"

0 10

كتب – شوقي و”كونا”:

استقبل سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد في قصر السيف أمس المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في اليمن مارتن غريفيث والوفد المرافق حيث اطلع سموه على آخر التطورات والاتصالات المتعلقة بالأزمة اليمنية.
وقال غريفيت في تصريح له عقب لقائه سمو الأمير انه على الرغم من عدم توصل المحادثات اليمنية التي استضافتها الكويت قبل عامين لاتفاق سلام لكنها “حددت المسار نحو السلام الذي نأمل في تحقيقه في اليمن في غضون الشهر المقبل”، مضيفا: “لا أعتقد اننا سننجح في وقف الحرب في اليمن وإيجاد حل سياسي لها من دون مساعدة الكويت وخبرتها”.
وثمن المبعوث الأممي الدور البارز الذي يقوم به سمو امير البلاد في سبيل تحقيق السلام في العالم ولاسيما في اليمن، قائلا: “لقد عشت حياة مديدة لكن الالهام الذي تلقيناه من سمو الامير اليوم كان لحظة لا يمكن ان انساها… هناك اجزاء كثيرة من العالم تشهد صراعات مثلما تشهده المنطقة بيد ان من المميز وغير العادي ان نجد رجلا يكرس جل جهوده من اجل السلام ويتمتع بخبرة تجلت عندما ابلغنا كيف يمكن ان يتغلب السلام والتسامح على العداء
كما ثمن غريفيث دعم سمو الأمير لجهود الامم المتحدة في تحقيق السلام العالمي، مبينا ان سمو امير البلاد والحكومة الكويتية استضافا قبل عامين الاطراف اليمنية 100 يوم لمحادثات السلام بينهم والكويت هي المحور المركزي لنا وللسلام في اليمن”.
من جهته، جدد رئيس الوزراء بالانابة وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد عقب لقائه غريفيت موقف الكويت الداعم لكافة الجهود التي يقوم بها المبعوث الخاص لإعادة الأمن والاستقرار في ربوع اليمن وتخفيف المعاناة الانسانية عن شعبه، في حين ذكرت مصادر متابعة ان غريفيت “أعرب عن امله في اعلان وقف لاطلاق النار خلال فترة عيد الاضحى المبارك المقبل واجراء عملية لتبادل الاسرى بين الجانبين الحكومي والحوثي.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.