“غلوبل” توزِّع 32 مليون دولار للمستثمرين في “جي أم أف أي” تمثل 14% من القيمة الصافية لأصول الصندوق

0 9

أعلن بيت الاستثمار العالمي “غلوبل”، عن توزيع مبلغ 32 مليون دولار لعملائه المستثمرين في صندوق الملكية الخاصة “جي أم أف أي” المدار من قبل ذراع إدارة الأصول البديلة جلوبل كابيتال مانجمنت. هذه التوزيعات، والتي تمثل 14 في المائة من القيمة الصافية لأصول الصندوق، هي نتيجة تخارجات ناجحة من شركتين تدار بشكل فعال من قبل فريق إدارة أصول الملكية الخاصة بالتعاون مع مساهمين آخرين. التخارج الأول كان من بنك التمويل الآسيوي، وهو بنك تجاري في ماليزيا، والتخارج الثاني من شركة بندار للتجارة والاستثمار وهي شركة تمويل استهلاكية رائدة في الأردن.
وقال سليمان محمد الشاهين الربيّع، نائب الرئيس التنفيذي لبيت الاستثمار العالمي (غلوبل) والشريك المدير في غلوبل كابيتال مانجمنت: “نواصل التزامنا تجاه عملائنا حيث تأتي هذه التوزيعات في أوقات صعبة تمر بها أسواق رأس المال الإقليمية التي تشهد سيولة منخفضة وبيئة أعمال صعبة. لقد بذلنا جهوداً كبيرة لخلق القيمة في هذه الشركات من خلال العمل عن كثب مع الإدارة والمساهمين الآخرين. نحن فخورون باستمرار صناديق الملكية الخاصة التي تديرها جلوبل في خلق القيمة والتخارجات بنجاح مما يساهم في توفير السيولة بصفة مستمرة لعملائنا منذ تأسيسها”.
من جانبه قال زاكير رزفي، الشريك في غلوبل كابيتال مانجمنت: “من خلال المشاركة الفعالة وستراتيجيات خلق القيمة، تمكنا من تنمية الشركات التي يستثمر فيها الصنددوق وتحسين مستوى الأرباح التشغيلية. وقد تم التخارج من الشركتين بمضاعفات تنافسية مستفيدين من التوقيت المناسب واستراتيجيات التخارج الفعالة التي يتبعها الفريق”. بهذه التوزيعات، يرتفع إجمالي المبالغ الموزعة على العملاء المستثمرين في الصندوق إلى 141 مليون دولار كما يرتفع إجمالي المبالغ الموزعة من قبل الفريق إلى 612 مليون دولار لمستثمري صناديق الملكية الخاصة منذ التأسيس. وشهدت صناديق الملكية الخاصة التي تديرها “غلوبل” تحولاً ناجحاً في الأعمال الأساسية للعديد من استثماراتها الرئيسية ما جعل معظم الشركات التي تستثمر بها تعود إلى مسار النمو الإيجابي. وقد أدار فريق الملكية الخاصة في “غلوبل” 45 عملية تخارج منذ التأسيس و 34 عملية تخارج منذ العام 2009.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.