غوارديولا: تحقق حلمي بالتدريب في إنكلترا

0 60

لندن – أ ف ب: قال مدرب مانشستر سيتي الإنكليزي، جوسيب غوارديولا، إنه حول “حلما الى حقيقة” بالتدريب في إنكلترا، اثناء تكريمه الأحد من قبل جمعية الصحافيين البريطانيين بعدما قاد فريقه الى الفوز على ساوثمبتون 6-1 في الدوري الإنكليزي الممتاز.
وهو الفوز الثالث تواليا لمانشستر سيتي والتاسع هذا الموسم فرفع رصيده إلى 29 نقطة منفردا بالصدارة التي كان يتقاسمها مع ليفربول المتعادل مع مضيفه أرسنال 1-1 السبت، فيما مني ساوثمبتون بخسارته السادسة هذا الموسم والرابعة في مبارياته الثماني الأخيرة التي لم يذق فيها طعم الفوز.
وجاء تكريم المدرب الإسباني على خلفية إحراز مانشستر سيتي لقب الدوري في الموسم الماضي وتصدره ترتيب البطولة الحالية، بتسعة انتصارات في 11 مباراة.
وتحدث غوارديولا في الاحتفال الذي أقيم اول من امس في مانشستر قائلا:”أنا محظوظ لوجودي هنا في بلدكم، في إنكلترا وتابع “إنه أمر لا يصدق. كان حلم صبي صغير ومدير فني شاب ان يأتي الى هنا الى بلدكم وان يصبح مدربا. هذا الحلم تحول الى حقيقة”.
وفاز سيتي في 32 مباراة من 38 خاضها في الدوري الموسم الماضي، مسجلا رقما قياسيا من الأهداف بلغ 106 وجامعا 100 نقطة (رقم قياسي له أيضا).
وتابع المدرب السابق لفريقي برشلونة الإسباني وبايرن ميونيخ الألماني “أريد ان أشارك، بالطبع، هذه الجائزة مع عائلة مانشستر سيتي لأنني أعرف انها عائلة حقيقية”.
وأضاف “أعرف ان الناس يتحدثون عن وفرة المال لدينا. هذا صحيح، لكن على على الرغم من ذلك فإنه أمر لا يصدق اذ أني محظوظ لوجودي هنا والعمل مع هؤلاء الناس. شكرا جزيلا لكم على جعلي اشعر وكأنني في بلدي هنا في مدينة مانشستر”.
ابن الـ 47 عاما لفت الأنظار ايضا بملابسه الرياضية غير الرسمية علما أن المدعوين الى الحفل ارتدوا البزات الرسمية فيما تسلم غوارديولا جائزته مرتديا ملابس خفيفة.
وقال في هذا السياق بالنسبة الى الزي الذي ارتداه:”الجميع بكامل أناقتهم مرتدين البزات الرسمية وربطات العنق في حين أني جئت الى هنا هكذا…أشعر بالحرج قليلا، أنا كارثة. لم أكن أتوقع أن يكون الحفل على هذه الدرجة من الأهمية”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.