“غوتشي كروز 2019″… أزياء معاصرة من وحي التاريخ

0 8

كتبت – جويس شماس:
بما أنه موسم الرحلات في عالم الموضة ومجموعاتها الجديدة، حرصت دور الازياء العالمية على اختيار اماكن مميزة وغريبة عن المألوف، لتقديم احدث ابداعاتهم وابتكاراتهم الراقية والفخمة، لرغبتهم في اخذ ضيوفهم الى رحلة من العمر، وبالفعل، حقق المدير الابداعي لدار “غوتشي” الايطالية، مصمم الازياء اليساندرو ميشال هدفه عندما انتقى مكانا مبتكرا لعرض “غوتشي كروز 2019″؛ في Alyscamps وهو مدفن روماني قديم من القرن الرابع ميلادي تحول فيما بعد الى مقبرة مسيحية، يقع في مدينة آرل في جنوب فرنسا. كان المشهد عابقا بمزيج ساحر من الزخرفات التاريخية وسط الاجواء الداكنة والانارة المناسبة، بغية بناء جسر بين الكلاسيكية والمعاصرة، وقد بدأ الضيوف، مثل سلمى حايك وكريستيان لاكروا و”تستب روكي”، بالوصول الى “صالة العرض” عندما بدأت الشمس بالمغيب، ليدخلوا عبر الابواب الرومانية المزدانة بنقوش كثيرة ويسيروا وسط مئات الشموع والشمعدانات المضاءة ويجلسوا على مقاعدهم المكعبة المصنوعة من المرايا كي يشاهدوا 114 تصميما نسائيا ورجالا متنوعة كالتنانير المزينة من النسيج المنقش بالمؤبعات، وطبعات من الازهار على اقمشة حريرية واخرى من نقوش جلود الحيوانات وباليت حيوية من الوان كثيرة ومتداخلة ، اما الافكار الرئيسة فهي مستوحاة من موضة نجوم “الروك اند رول “في القرن التاسع عشر ، مثل الفساتين المخملية والكاب المطرز ومعطف من الفرو الاسود مع اكمام من صوف.
لم يختر ميشال هذا المكان عن عبث، بل لأنه يتماشى مع فكرته الفنية بإمتياز، لايمانه ان تصميم الازياء ليس مجرد مهنة عادية، فمصمم الازياء فنان حقيقي يستوحي تصاميمه من كل ما هو جميل وساحر؛ فقد كان Alyscamps المكان الذي اجتمع فيه الرسامان فينسيت فان غوغ وبول غوغان في العام 1888 ليرسما جنبا الى جنب، وقد صنفه موقع التراث العالمي “اونيسكو” متحفا تاريخيا محميا، الا انه لم يكتف بهذه المعالم الجمالية، لانه اضاف اليه لمسته الخاصة، ليخرج العارضون على اصداء الكورس وقرع اجراس الكنيسة، حتى انه وسع بيكار مصادر الوحي، ليؤكد ابداعه وموهبته وترجمة هذه الفنون الجميلة الى ازياء عصرية بدءا من اماكن معروفة في المنطقة مثل Gallula Roma والشخصيات التي تأثرت بها مثل الشاعر الايطالي دانتي اليغييري، لينتقل بعدها سريعا عبر الزمن الى ثمانينات القرن الماضي وتحديدا الى الموسيقي بيلي ايدول الذي استوحى منه السراويل المزينة بالثنيات وسترات الدنيم من دون اكمام والمزدانة بطبعات من الترتر الملون وفستان من الشراشيب منسق مع حذاء منبسط فلوري من عالم Spice Girls، وكاب قصير يتدلى منه ريش لماع كعربون تقدير لمصمم القبعات لدور الازياء الكبرى الراحل فرانك اوليف، كما استخدم GG للدلالة على شعار الدار كما هو المعتاد، والذي زين قميص من اللاميه والمنسق مع معطف طويل مزركش. يحب ميشال الاماكن الاثرية والتاريجية، ويبدو ذلك واضحا ، لانه قدم مجموعة كروز سابقة في “ديا آرت فاونديشن” في نيويورك وكنيسة ويستمنستر في لندن و”بالاتينا غاليري” في فلورنسا الايطالية. يقول: من بين الاماكن الجميلة اخترت آرل، لانني احب هذه المنطقة في الجنوب التي واخترتها عندما قضيت فيها اسبوعا كاملا في العام الماضي وقررت حيتها ان تكون منصة عرضي التالية. اعتمد المدير الابداعي في “غوتشي” على الرومانسية، واثبت مع مرور الوقت انه قادر على ابتكار تصاميم حالمة تنبض بالابداع والتجدد، وجمع اشياء كثيرة في مكان واحد، عرض واحد، بدءا من الرموز القوطية الى ملابس الارامل، مرورا بأسماء خالدة في عالم الفن.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.