فرار مئة مهاجر من مخيم تحت سيطرة مهربين في ليبيا

0

طرابلس – أ ف ب: فر نحو مئة مهاجر من مخيم في مدينة بني وليد غرب ليبيا، كان مهربون يحتجزونهم فيه.
وقالت مصادر محلية إن مهاجرين يتحدرون من أريتريا وأثيوبيا والصومال فروا الأربعاء الماضي، من المخيم ولجأوا إلى مسجد بالمدينة، حيث تكفل بهم الأهالي وجمعية محلية،فيما أدخل عشرون مهاجراً المستشفى خصوصاً بسبب اصابات ناجمة عن تعذيب.
وذكرت منظمة «أطباء بلا حدود» بناء على شهادات ناجين معظمهم من الفتيان، أنه سقط 15 قتيلاً في عملية الهروب وأصيب 25 آخرون، بينهم سبعة إصابتهم بالرصاص وخطرة.
وقال ناجون للفرق الطبية التابعة للمنظمة التي هبت لاسعافهم، إن مهربين اعتقلوهم، مشيرين إلى أن بعضهم محتجز منذ نحو ثلاث سنوات.
من جهتها، دعت «أس أو أس مديتراني»، وهي منظمة إنسانية تشارك في إغاثة اللاجئين في المتوسط، إلى نشر مزيد من سفن البحث والإنقاذ بسبب تزايد عدد اللاجئين الذين يحاولون عبور المتوسط.
وذكرت أنه «خلال اليومين الماضيين، حاول نحو 1500 شخص إجراء هذا العبور الخطير (للمتوسط) هرباً من العنف وسوء المعاملة في ليبيا».

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

1 × ثلاثة =