فرحة عارمة في زغرب

0 8

زغرب (أ ف ب): عمت فرحة عارمة كرواتيا عقب تأهل منتخب بلادها الى المباراة النهائية لكأس العالم في كرة القدم في روسيا. دموع الفرح، أغان، ألعاب نارية، وناس يتعانقون بعفوية… هي بعض من الأجواء التي سادت عقب الصافرة النهائية للحكم التركي جنيات شكير معلنة عن تأهل البلد الصغير الذي يبلغ تعداد سكانه 4,1 مليون نسمة، الى المباراة النهائية لكأس العالم للمرة الأولى في تاريخه. وصرخ معلق التلفزيون الحكومي دراغو كوسيتش في نهاية المباراة “هذا جميل جدا.. معجزة المعجزات.. كرواتيا في المباراة النهائية لكأس العالم”. وتجمع آلاف المشجعين في الساحة المركزية بالعاصمة زغرب وتابعوا المباراة على شاشة عملاقة. ونجح جيل صانع الالعاب والقائد لوكا مودريتش في تخطي انجاز الجيل الرائع لأواخر التسعينيات بقيادة الهداف رئيس الاتحاد الكرواتي حاليا دافور شوكر وروبرت بروسينيتشكي، والذي كان بلغ نصف النهائي لمونديال فرنسا عام 1998. واحتفل الآلاف من الناس في أنحاء البلاد بهذا الفوز، في شوارع رييكا، ودوبروفنيك. ورددت الاذاعات طوال اليوم أغنية “العبي يا كرواتيا، عندما أراك قلبي يشتعل”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.