فرحة كبيرة للأهلي احتفالا بلقب الدوري السعودي

لاعبو الأهلي يحتفلون باللقب

احتفل الأهلي بلقب بطل الدوري السعودي لكرة القدم وانهى الموسم بفوز جديد على ضيفه الفتح 3-2 اول من امس أمام 60 ألف متفرج غصت بها مدرجات استاد مدينة الملك عبدالله الرياضية في جدة في المرحلة السادسة والعشرين الاخيرة.
وتقدم الاهلي الذي توج للمرة الاولى منذ 33 عاما، في أجواء احتفالية صاخبة بهدفين نظيفين سجلهما في وقت مبكر من الشوط الاول اليوناني يوانيس فتفاتزيديس (11 و15).
وادرك الفتح التعادل في الشوط الثاني بواسطة البرازيلي أيلتون جوزيه (75 من ركلة جزاء) وحمد الجهيم (84) قبل أن يرجح السوري عمر السومة كفة الاهلي بهدف قاتل سجله في الوقت بدل الضائع (90+2).
ورفع الاهلي رصيده الى 63 نقطة ورفع الفارق الى 8 نقاط عن الهلال الذي تعادل سلبا ضيفه الفيصلي امس في الافتتاح.
وتوج السومة هدافا للدوري السعودي برصيد 27 هدفا بفارق 8 اهداف عن ملاحقه المباشر الفنزويلي جيلمين ريفاس مهاجم الاتحاد الذي سقط امام مضيفه التعاون بهدف للروماني لسويان سانمارتين (62) مقابل هدفين لربيع سفياني (87) والبرازيلي ساندرو مانويل (90).
وفي الرياض، خسر النصر بطل الموسمين الماضيين امام ضيفه الشباب بهدف للبولندي أدريان ميريفسكي (70) مقابل هدفين للجزائري محمد بن يطو (24) وسند شراحيلي (43).
وأصبح تيسير الجاسم رابع قائد لفريق الأهلي يتسلم «كأس» الدوري الممتاز، الذي انطلق لأول مرة موسم 1976/ 1977.
وسلَّم أحمد عيد رئيس الاتحاد السعودي قائد الأهلي كأس الدوري العائد إلى أحضان قلعة الكؤوس بعد غياب 32 عامًا، عقب نهاية مباراة الفريق اليوم أمام الفتح بالجولة 26 الأخيرة من البطولة.
وكان الثنائي إدريس آدم وطارق كيال أول قادة الأهلي حملًا للدوري السعودي وذلك بعد نهاية موسم 1977/ 1978، وهي كانت النسخة الثانية من المسابقة.
انتظر الأهلي 6 سنوات لاحقة حتى يحمل قائده أحمد الصغير الدرع للمرة الثانية في تاريخ النادي (موسم 1983/ 1984)، ومنذ ذلك الحين ابتعدت البطولة عن الأهلي حتى الموسم الحالي.
وكان الجاسم المولود في 25 يوليو 1984 انضم إلى الأهلي في صيف 2001 قادمًا من هجر مقابل ربع مليون ريال.