فرح الصباح:” إيكروم” تدعم الكويت ثقافيا وتساهم في حماية التراث

روما – كونا: انطلقت أمس أعمال الدورة الـ 30 للجمعية العامة للمركز الدولي لدراسة حماية وترميم الممتلكات الثقافية “إيكروم”.
وتشارك الكويت بوفد من المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب برئاسة مسؤولة ادارة الآثار والمتاحف المهندسة الشيخة فرح العلي الصباح في أعمال الدورة التي تنعقد تحت عنوان “إعادة الإعمار بعد الصراع – التعافي والمشاركة المجتمعية”.
وتناقش الدورة على مدى ثلاثة أيام “النهج المثمرة والمستدامة لاعادة ترميم المدن التاريخية المدمرة والمتضررة” بمشاركة 135 دولة في مقر منظمة الأغذية والزراعة “فاو” بروما حيث تتخذ “ايكروم” مقرا لها.
وقالت رئيسة وفد الكويت المهندسة الشيخة فرح الصباح في تصريح ادلت به لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) على هامش فعاليات الدورة أن المجموعة العربية عقدت اجتماعاها الثاني قبيل انطلاق الجمعية العامة للمنظمة بمشاركة 16 دولة عربية والهيئات الثقافية العربية المنضوية في مركز (ايكروم – الشارقة) الاقليمي لحفظ التراث المادي العمراني والأثري في العالم العربي. واضافت الشيخة فرح ان المجموعة العربية استعرضت ما أنجزه المركز في الفترة السابقة وتحديد الاحتياجات الستراتيجية المستقبلية اللازمة لدعم جهود دول المنطقة في دراسة وصون وترميم ثروتها الثقافية والأثرية.
وشددت الشيخة فرح على أهمية دور مركز (ايكروم – الشارقة) بالنسبة للدول العربية والمساهمة في تلبية سياساتها وخططها وبرامجها الرئيسية المتمثلة في “حماية التراث الثقافي العربي وتدريب الكوادر العربية المتخصصة العاملة في المؤسسات والهيئات الثقافية”.
واشادت بالدعم الهام الذي تقدمه منظمة “ايكروم” للكويت في المجال الثقافي حيث تتولى تدريب الكوادر المهنية الوطنية من خلال برنامج (آثار) التابع لمركز (ايكروم – الشارقة) الذي يتميز باستخدام اللغة العربية في كافة نواحيه بالاعتماد على خبراء واخصائيين عالميين عرب.
وباشرت الجمعية العامة للوكالة الثقافية الدولية التي تنعقد كل عامين الى انتخاب مجلسها التنفيذي والمصادقة على تعيين الدكتور ويبر ندورو مديرا عاما جديدا لولاية تستمر ست سنوات بالاضافة الى بحث جدول الأعمال وإقرار التوجهات الاستراتيجية وخطة العمل.