فساتين فرح… بألوان تراثية المصممة الباكستانية بابار عرضت مجموعتها الجديدة

كتبت – جويس شماس:
فستان الزفاف الابيض حلم كل فتاة في ليلة العمر منهن من تختاره بسيطاً وناعماً و اخريات تّفضلن فستاناً فخماً مطرزاً بالكثير من اكسسوارات الزينة، في حين ان بعضهن يمزج بين الستايل الكلاسيكي والمعاصر في القصة واللون والتصميم، لكن بعض الشعوب ما تزال متمسكة بجذورها وتقاليدها القديمة، حتى بالنسبة للملابس التراثية للدالالة على التمسك بالعادات وتاريخ الاجداد، كما هو الحال في باكستان حيث لا تزال العروس ترتدي زياً تقليدياً ينبض بالالوان والزخرفات والنقوش في ليلة زفافها، بعيداً عن فستان الزفاف الابيض غير ان مصممي الازياء اتبعوا فلسفة جديدة تحافظ على هذا التقليد وتضيف اليه رونقاً متجدداً مستوحى من مزيج الحضارات المختلفة الغنية بالافكار والابداعات واساليب الحياة العصرية لينتشر اكثر واكثر في كل مكان.
وبمناسبة اسبوع الزفاف للموضة في باكستان الذي اقيم في العاصمة لاهور قدمت صاحبة العلامة التجارية الرائدة في عالم الموضة «UMSHA» ومصممة الأزياء اوزما بابار مجموعتها الجديدة لملابس الزفاف الباكستانية استوحتها هذه المرة من الحضارة العثمانية وسلطاناتها اللاتي كن يتزين باجمل الملابس واكثرها فخامة ورقياً لتحصل على مزيج بين الحضارات والفنون الجميلة خصوصاً انها تبنت منذ انطلاقتها في العام 2010 فلسفة خاصة بها امست بصمتها المعروفة تصميم ازياء تقليدية بطابع عصري وقصات متنوعة مصنوعة من اقمشة وخامات راقية لرغبتها في تكريم انثاها ومنحها الاحساس بانها اميرة بكل ما للكلمة من معنى، وبالفعل حرصت بابار على مميزات معينة في مجموعتها الجديدة واندرجت تحت عناوين الاناقة والرقي والانوثة والجمال الناعم والبسيط والانسانية لتكون اشبه بالعواميد الرئيسة لنجاح مجموعة ازياء.
اختارت بابار اسم علامتها التجارية ما اسمي ولديها «اومارط» و«ايشا» وتحولت تدريجياً من مشغل صغير الى دار راقية لتصميم ازياء الكوتور والزفاف والملابس الجاهزة وهي تؤكد ان عملها يتمحور حول ابتكار الملابس المستوحاة من كل ما هو جميل، وتصفها بانها قطع فنية معاصرة مرسومة بفرشاة تقليدية لايمانها بانها تريد ازياء عصرية من المحافظة على هويتها وانتمائها وترى انها الترجمة المثالية للمزيج المبتكر بين الانماط المختلفة وقد تعدت شهرتها باكستان ووصلت الى انكلترا والولايات المتحدة وكندا وباتت تشارك في اسابيع الموضة العالمية ابرزها اسبوع بانتين لازياء الزفاف في العام 2013 والذي كان وجه سعدها لتكر سبحة النجاح واخرها اسبوع الزفاف في لاهور 2016.
اختارت بابار باليت الوان نابضة بالحياة تجسد ستايل المرأة الجميلة والانيقة التي تسعى نحو الكمال وانتقت الواناً ملكية وفخمة تتمشى مع الفكرة الرئيسة للتصاميم مثل الازرق الداكن والارجواني والزمردي والاحمر الداكن مع تطريز باللون الذهبي ليعزز روح الملكية والفخامة وكانه مسك الختام حيث زين ازياء باكستانية تقليدية مثل شاراراس وغاراراس المصنوعة من اقمشة لا تقل فخامة عن التصاميم والقصات كالحرير والاورغنزا ودانتيل شانتيلي والمخرمات الفرنسية المتناغمة مع البروكارد والشيفون فضلاً عن التطريزات والنقوش المأخوذة من التراث الباكستاني مع الكثير من اللآلئ والترتر الملون.

Leave A Reply

Your email address will not be published.