قائد المسرح تفتقده الخشبة

0 4

كان بوعدنان صريحا وجريئا وكوميديانا لن يأت مثله، قدم الراحل عبدالحسين مجموعة من المسرحيات منها “آدم وحوا” ومسرحية “الكنز” عام 1963 و”اغنم زمانك” عام 1966 وهو العام الذي قدم فيه مسرحية “كويت سنة” 2000، ثم ارتفعت وتيرة المسرح السياسي وقدم مجموعة من المسرحيات رسمت خارطة المسرح السياسي ولم تتكرر مثل “بني صامت” و”ضحية بيت العز” و”على هامان يا فرعون” و”فرسان المناخ” و”فرحة أمة” و”هذا سيفوه” و”باي باي يا عرب” مسرحيات اجتماعية شكلت علامات فارقة في المسرح العربي منها “عزوبي السالمية” عام 1979 و”باي باي لندن” 1981، اما عام 1992 فقدم رائعته “سيف العرب” واعقبها بمسرحية “مراهق في الخمسين” في عام 1997 و”قناص خيطان” عام 2002 ومسرحية “على الطاير” عام 2004 اما آخر وقوف للراحل عبدالحسين عبدالرضا فكان في عرض مسرحي خاص جمعه مع رفيق دربه الفنان سعد الفرج.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.