“قسد” تأسر “داعشياً” فرنسياً ومقتل آخر إندونيسيً

0 147

دمشق، جاكرتا – وكالات: أفادت مصادر محلية، بأن “قوات سورية الديمقراطية” تمكنت من أسر “الداعشي” الفرنسي، المعروف باسم “أبوصهيب الفرنسي”، الذي كان يمثل أحد الوجوه الدعائية للتنظيم، في حين زعم ناشطون سوريون أن المعتقل ليس “الداعشي” الفرنسي، بل سوري من الميادين، يلقب بالأبرص، وكان يعمل ضمن صفوف التنظيم على “بيع السبايا”.
وكان أبوصهيب الفرنسي ظهر في مارس العام 2015، بمقطع فيديو قصير روى فيه كيفية اعتناقه الإسلام وانضمامه لتنظيم “داعش”.
في سياق آخر، قال متحدث باسم الشرطة الاندونيسية وشقيق متطرف إندونيسي أمس، إن المتطرف في “داعش” محمد سيف الدين قُتل في سورية في يناير الماضي.
وكان سيف الدين وله أكثر من كنية، بينها أبو وليد، ظهر بمقطع فيديو دعاية لـ “داعش” وهو يسجل عملية إعدام رهينة، فيما أفادت تقارير أنه مقرب من زعيم التنظيم أبوبكر البغدادي.
وقال المتحدث باسم الشرطة ديدي براسيتيو إن شظية قذيفة دبابة قتلت سيف الدين في أواخر يناير الماضي، في ديرالزور، واصفاً إياه بأنه “جلاد وجندي” في “داعش”.

You might also like