قطر قدمت أموالاً لأصدقاء ترامب لاستمالته ضد رباعي مقاطعة الإرهاب

0 4

الدوحة وعواصم – وكالات: كشفت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأميركية إن قطر دفعت مبالغ طائلة لجذب 250 فرداً من المقربين للرئيس الأميركي دونالد ترامب بالإضافة إلى 23 شركة، بغية تشكيل لوبي جديد يحسّن صورتها ويحدث تغييرا في السياسة الأميركية.
وكشفت الصحيفة أن جهود قطر للتأثير على ترامب زادت أربعة أضعاف في الإنفاق على خدمات اللوبي الجديد في الولايات المتحدة خلال العام الماضي، حيث أنفقت قطر 16.3 مليون دولار على كسب التأييد في عام 2017، بينما أنفقت 4.2 مليون دولار في عام 2016، وفي عام 2017 استخدمت 23 شركة ضغط أي بزيادة سبع شركات عن عام 2016، مشيرة إلى أن قطر لجأت إلى جذب أكبر قدر من أصدقاء الرئيس ترامب.
وقدمت مجموعة أسماء سعت قطر إلى استمالتهم، وأغدقت عليهم الملايين، وهم صاحب مطعم في نيويورك جوي إلهام، وشريكه في عمليات الضغط ونك موزين، المساعد السابق للسناتور تيد كروز.
وشملت القائمة مؤيدين لإسرائيل آلان ديرشويتز، وكذلك حاكم أركنساس السابق مايك هاكابي والد المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز، ورجل المقاولات في نيويورك ستيف ويتكوف، ومقدم البرامج الإذاعية جون باتشيلور.
لكن بعض الأشخاص المدرجين في القائمة بما في ذلك ديرشويتز تفاجأوا بعملية استدراجهم، وقالوا “إنهم يشعرون بالخداع”.
وقال مصدران إنهما نظما زيارات لنحو 20 شخصا من هذه القائمة إلى قطر التي غطت سلطاتها كل التكاليف المتعلقة بهذه الرحلات.
واعتبر التقرير أن “هذه العملية لتمرير مصالح قطر كانت خطة غير تقليدية للتأثير على رئيس غير تقليدي وتظهر درجة تغيير القواعد في لعبة النفوذ من قبل ترامب”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.