قمة ثالثة بين الكوريتين في 18 سبتمبر سيول سلمت بيونغ يانغ رسالة ترامب وكيم تعهد مجدداً التخلص من "النووي"

0

سيول – وكالات: يلتقي الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، نظيره الكوري الشمالي مون جاي إن في قمة تعقد في بيونغ يانغ من 18 لغاية 20 سبتمبر الجاري، في وقت تعهد كيم إخلاء شبه الجزيرة الكورية من السلاح النووي.
وذكرت وكالة أنباء كوريا الشمالية أمس، أن كيم جدد خلال لقائه مبعوثاً خاصاً من كوريا الجنوبية تعهده إخلاء شبه الجزيرة الكورية من السلاح النووي، مضيفة إن إرادة كيم “تتمثل في القضاء التام على خطر اندلاع نزاع مسلح ورعب الحرب في شبه الجزيرة الكورية لتحويلها إلى مهد للسلام خال من الأسلحة النووية ومن أي تهديد نووي”.
وأعلن مستشار الرئيس الكوري الجنوبي لشؤون الأمن القومي شــونغ أوي-يونغ، غداة لقائه كيم، الذي سلمه رسالة إلى الرئـيس الكـــوري الجنوبي، أن القمة الثالثة بين كــيم وجونــغ أون ستــعقد في بيونغ يانغ من 18 ولغاية 20 سبتمبر الجاري، وستبحث مسألة نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية.
وقال إن كيم “أعرب عن التزامه القوي نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية، وكذلك عزمه العمل بشكل وثيق مع الولايات المتحدة … لتحقيق هذا الهدف”.
ونقل عن كيم تأكيده أن ثقته بالرئيس الأميركي دونالد ترامب لم تتغير، رغم أن هناك صعوبات في المفاوضات بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة.
وأشار إلى أنه أعرب عن أمله بإتمام عملية تسوية الوضع في شبه الجزيرة الكورية وتطبيع العلاقات مع الولايات المتحدة قبل نهاية الفترة الرئاسية لترامب في يناير العام 2021.
وفي بيونغ يانغ، قال كيم إنه “يتعين على الشمال والجنوب مواصلة جهودهما الرامية إلى نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية”.
وفي واشنطن، شكر ترامب أمس، كيم على ثقته به، مؤكداً قناعته بأنهما سيحققان نتائج في مفاوضات نزع الأسلحة النووية.
من جهته، قال المتحدث باسم الرئاسة الكورية الجنوبية كيم إي جيوم أمس، إن إي يونغ نقل رسالة من ترامب إلى كيم.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

خمسة + عشرين =