كادر المهن المساندة في “التربية” قريباً المجلس يستأنف مناقشة الميزانيات اليوم ولا استجوابات في الأفق

0

الرويعي: نبشر الأخصائيين ومحضري العلوم بإنصافهم

كتب – عبدالرحمن الشمري:
بعد انتظار دام سنوات، وألقى بظلال من الشك على كل الوعود التي قطعت في هذا المجال، عاد الحديث عن كادر شاغلي الوظائف المساندة في وزارة التربية الى الواجهة، امس، خلال الاجتماع الذي عقدته اللجنة التعليمية بالمجلس مع وكيل وزارة التربية د. هيثم الاثري ووسط تأكيدات على أن القانون الذي يضمن بعض المزايا المالية لهذه الفئة سيطرح على المجلس قبل فض دور الانعقاد الجاري.
واكد رئيس اللجنة النائب د. عودة الرويعي في تصريح الى الصحافيين عقب الاجتماع ان اللجنة لمست تعاونا من وزارة التربية في اقرار مقترحات الوظائف المساندة التي تشمل محضري العلوم والاخصائيين النفسيين والاجتماعيين وأمناء المكتبات، وقد وعدت الحكومة بتقديم مشروع في هذا الشأن، مشدداً على أهمية انصاف هذه الفئة من الموظفين.
وقال الرويعي عقب اجتماع اللجنة: نحن ننتظر مشروع الحكومة حول الوظائف المساندة الاربعاء لتتسنى مناقشته في اجتماع اللجنة الاحد المقبل.
وبشر العاملين بأن انصافهم بات قريباً جداً، معربا عن تطلعه الى اقرار القانون قبل فض دور الانعقاد الحالي ورفعه الى مجلس الامة للتصويت عليه.
وفيما تتجه الانظار صوب مجلس الامة الذي سيعقد جلسة خاصة اليوم تضاف الى جلساته العادية غدا وبعد غد لمناقشة الميزانيات والحسابات الختامية للجهات الحكومية، أكدت مصادر مطلعة ان مصير قانون “التقاعد المبكر” لم يحسم بعد وأن المسألة لا تزال تخضع للاخذ والرد وان كل الاحتمالات لا تزال واردة. في الاطار نفسه، رجحت المصادر عدم تقديم اي استجوابات جديدة خلال ما تبقى من عمر دور الانعقاد الجاري، وحول الرسالة النيابية الموجهة الى المجلس في شأن ما اثير عن تقديم جهات حكومية مساعدات الى المواطنين عن طريق وسطاء من النواب والمطالبة بتكليف ديوان المحاسبة فحص سجلات مجلس الوزراء المالية واحالة الموضوع الى هيئة مكافحة الفساد “نزاهة” قالت المصادر: إن المرجح ان توافق الحكومة على الرسالة من باب التعاون مع المجلس وترسيخا لنهج الشفافية والمساءلة.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

1 × خمسة =