كاريوس: خذلت ليفربول..ولا أعرف لماذا؟!

0

أقر الألماني لوريس كاريوس، حارس ليفربول، الذي ارتكب خطأين كارثيين، في نهائي دوري الأبطال، أمام ريال مدريد الإسباني، بأنه لا يعرف ماذا حدث.
وقال الحارس الألماني في تصريحات عقب المباراة: «لا أعرف ماذا حدث. أعتذر بشدة لزملائي بعد خسارة النهائي. لقد حاولوا الشد من أزري داخل غرف الملابس، ولكني أعتذر لهم كثيرا».
وتسبب كاريوس (24 عاما)، بخطأ ساذج، في لقطة هدف التقدم للميرينغي، بعدما لعب الكرة بيده من داخل المنطقة وأمامه كريم بنزيمة، ليمد المهاجم الفرنسي قدمه ويحول الكرة داخل الشباك.
ثم قتل آمال فريقه في إمكانية العودة للقاء، عندما كان الريال متقدما (2-1)، قبل ثمان دقائق من النهاية، عندما أخطأ في الإمساك بتسديدة بعيدة المدى من غاريث بيل، لتفلت الكرة من يده وتسكن الشباك.
وبكى كاريوس بشدة بعد انتهاء المباراة، وتوجّه إلى جمهور فريقه للاعتذار منه.
وقال الحارس الألماني في تصريحات لموقع «توك سبورت»: «لا أشعر بأي شيء حاليا، تسببت في خسارة فريقي وأشعر بالأسف لكل شيء، أعتذر للجميع، لأن الأخطاء كلّفتنا غاليا».
وأضاف: «أشعر بالأسف للفريق، أعرف أنني خذلته، إنه أمر صعب الآن لكن هكذا هي حياة حارس المرمى».
وعن الهدف الثالث الذي أحرزه بيل، قال الحارس الألماني: «الكرة تحرّكت قليلا، حاولت التقاطها، ربما توجّب علي القيام بتصدّ أكثر أمانا وإبعادها بدلا من محاولة الإمساك بها، أسأت تقديرها ودخلت المرمى».

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

اثنا عشر − 7 =