كاليفورنيا في مهبِّ النار… باقية وتتمدد! الحرائق تلتهم الولاية منذ شهر... و14 ألف إطفائي عجزوا عن إخمادها

0

ميندوسينو (الولايات المتحدة)- أ ف ب: يواصل أكثر من 14 ألف عنصر إطفاء من سائر أنحاء الولايات المتحدة، وحتى من أستراليا ونيوزيلندا، محاولاتهم لإخماد حرائق هائلة، اندلعت شرارتها منذ نحو شهر، والتهمت آلاف الهكتارات في ولاية كاليفورنيا الأميركية، ولاتزال تتمدد.
أكبر هذه الحرائق، وهو “ميندوسينو كومبلكس”، حطم أول من أمس، الرقم القياسي المسجّل قبل بضعة أشهر فقط كأكبر حريق في التاريخ الحديث لهذه الولاية الواقعة في غرب الولايات المتحدة، لناحية المساحة التي أتى عليها.
ومنذ 27 يوليو التهم الحريق حوالى 120 ألف هكتار، وبعد السيطرة على 34 في المئة منه فقط، واصل تمدده السريع في الهضاب الخضراء المتعرجة في محيط بحيرة كلير لايك شمال سان فرانسيسكو. وتسببت صعوبات الوصول ومعدلات الجفاف والحر المرتفعة بتعقيد مهمة الإطفائيين، بحسب “هيئة كالفاير” المسؤولة عن إخماد الحرائق في كاليفورنيا. وأتى “ميندوسينو كومبليكس” على نحو 143 منشأة، بينها 75 مقراً سكنياً، فيما لاتزال أكثر من 11 ألف منشأة أخرى مهددة. وتشير توقعات الأرصاد الجوية لباقي الأسبوع إلى ازدياد في معدلات الحرارة والجفاف، ما يسهم في انتشار الحرائق.
وقال تشارلي بلانكنهايم، أحد المسؤولين عن عمليات الإطفاء: “لايزال يتعيّن علينا القيام بأعمال كثيرة. لدينا خطة لهذا كله. نظن أننا سنحقق في خلال يوم أو اثنين بعض النجاح، ونبدأ بوضع حدّ لهذا الأمر”.
ويتألف حريق “ميندوسينو كومبليكس” من بؤرتين كبيرتين هما “رانش فاير” الذي جرى احتواؤه بنسبة 20 في المئة ويشكل التهديد الرئيسي، و”ريفر فاير” الذي تمت السيطرة عليه بنسبة 78 في المئة. ولم تنجح العوائق الطبيعية مثل الأنهر، ولا الخنادق المستصلحة اصطناعيا، في الحد من تمدّد رقعة “رانش فاير” الذي يحاربه عناصر الإطفاء مستعينين بطوافات وطائرات خاصة بإخماد الحرائق، إضافة إلى طائرتي “دوغلاس دي سي 10″ و”بوينغ 747” العملاقتين.
ومنذ منتصف يوليو، قتل حوالي عشرة أشخاص، بينهم أربعة رجال إطفاء على الأقل، بسبب الحرائق الكثيرة المستعرة في كاليفورنيا، أكثر الولايات الأميركية تعداداً بالسكان. وأحصت هيئات الغابات في الولاية، أمس، ثمانية حرائق كبرى، بينها حريق جديد في جنوبها.
وكان الرئيس الاميركي دونالد ترامب أعلن حالة الكارثة الطبيعية في كاليفورنيا، طالبا بتقديم مساعدة فدرالية للسلطات المحلية.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

14 + اثنا عشر =