“كتلة المستقبل” تدعو لإعادة الاعتبار لفكرة الدولة العادلة

بيروت – وكالات:
أكدت “كتلة المستقبل” أمس، أهمية إعادة الاعتبار والاحترام للدستور واتفاق الطائف والبيان الوزاري الذي يتضمن تحييد لبنان عن صراعات المنطقة، واعتماد سياسية النأي بالنفس والامتناع عن التدخل في شؤون الدول العربية.
ودعت “الكتلة” في بيان، إلى “إعادة الاعتبار لفكرة الدولة العادلة وضرورة بسط سلطتها على كامل الأراضي اللبنانية واستكمال تنفيذ القرار 1701″، مشددة على أن “الأولوية في اجتماعاتنا هي عودة رئيس الحكومة سعد الحريري لاستعادة التوازن الداخلي والخارجي”.
وأشادت بـ”زيارة البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي إلى السعودية، التي تعبر عن رغبة كل اللبنانيين بتعزيز العلاقات الوثيقة مع كل الدول العربية، خصوصاً السعودية”.