“كشك الشيخ مبارك” …معلم يروي سيرة بدايات الدولة الحديثة شُيد أواخر القرن الثامن عشر وأصدر عنه "المجلس الوطني" كتاباً توثيقياً

0 9

صدر حديثا عن المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب كتاب «كشكك مبارك «أعده الباحث عيسي دشتي ،يوثق الاهمية التاريخية والتراثية لهذا المعلم التراثي الذي يعود بناؤه الي اواخر القرن الثامن عشر .يحتوي الكتاب مجموعة كبيرة من الصور التي توثق بداياته والخطوات التي مر بها ،اضافة الي عمليات اعادة ترميمه ضمن عملية الحفاظ على المباني التاريخية و واستخدامها كمتاحف .
شيد الكشك في العام 1897 بعد سنة من تولي الشيخ مبارك مقاليد الحكم، والكشك في لهجة أهل الكويت مبنى مربع الشكل ذو طابقين، يحتوي الطابق السفلي على محلات ويتكون الطابق العلوي من مجلس يمكن الوصول إليه من خلال سلم خارجي. ولعل أول من بنى الكشك في الكويت الشيخ مبارك الصباح. وكان يعتبر الكشك مقر الحكم للشيخ مبارك حيث كان يجلس في الكشك الشرقي صباحاً بعد صلاة الفجر، وفي الكشك الغربي مساءً. يستمع فيه لآراء ومشكلات المواطنين وتقديم مختلف أوجه المساعدة لهم والحلول لمشكلاتهم. يقع الكشك في منطقة حيوية في ذلك الوقت حيث يقع في المركز الاقتصادي للكويت ،و تحيط بساحته مجموعة من الأسواق ،منها سوق الخضرة وسوق التناكة والسوق الداخلي وسوق الدهن وسوق التمر وسوق الخراريز وسوق الماء. كما يمر معظم المتجهين إلى ساحة الصفاة عبر هذه الساحة.
استخدم الشيخ مبارك الكشك الغربي مقرا لإدارة الدولة ومجلساً للاستماع للناس ،وذلك حتى انتقاله لقصر السيف، ثم أصبح الكشك أول محكمة في الكويت وكان يرأسها الشيخ عبد الله الجابر الصباح العام 1928 ومقرا للمحكمة الشرعية العام 1934. وكان يشغل الدور الأرضي مكتب شؤون الغواصين ومكتب التسجيل العقاري. وتحول المبنى بعد ذلك إلى إدارة البلدية، ثم إلى إلى مقر للبريد العام 1942، ثم أصبح أول فرع للمكتبة العامة لإدارة المعارف العام 1952.
وقد اعاد المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب استملاك الكشك الغربي في منتصف العام 2010 ، وبدء في أعمال تجديد الكشك في يوليو 2010 . تم في الطابق الأرضي تجديد أقدم صيدليات الكويت وهي صيدلية عبدالإله القناعي والتي تقع في أحد جنبات الكشك وافتتحها في عالام 1920. ويشمل القسم الثاني أعمال ترميم مجلس الشيخ مبارك ، وخصص القسم الثالث لإقامة متحف صغير لأهم معلومات هذا الكشك وتطور استخداماته. و في 23 مارس 2011 تم افتتاح الكشك بحضورسمو أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح ، ليصبح احد اهم المعالم التاريخية ،ومتحفا يستطيع زوار الكويت مشاهدته والاطلاع على هذا الجانب المهم من تاريخ الكويت .

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.