كلاسيكو الليغا يقبل القسمة على الغريمين برشلونة يتفادى الهزيمة الأولى.. والريال لم يستغل النقص العددي

0

مدريد (أ ف ب): انتهى لقاء الـ”كلاسيكو” الأخير لهذا الموسم بالتعادل بين برشلونة المتوج بطلا وضيفه وغريمه التقليدي ريال مدريد 2-2، وذلك في المرحلة السادسة والثلاثين من الدوري الإسباني لكرة القدم.
في الحالات العادية، يعتبر التعادل في “كامب نو” ضد ريال مدريد نتيجة مخيبة بالنسبة لبرشلونة، لكن الأمر لم يكن كذلك في لقاء اول من امس لأن النادي الكاتالوني ضامن للقب كما كان ناقص العدد منذ الثواني الأخيرة للشوط الأول ورغم ذلك تقدم، والأهم من ذلك أنه حافظ على سجله الخالي من الهزائم لهذا الموسم.
وبدا برشلونة الذي أصبح أول فريق اسباني في القرن الحالي يحسم لقب البطولة قبل أربع مباريات من نهاية الموسم، أمام مهمة شاقة ضد غريمه الملكي بعد أن اضطر لاكمال اللقاء بعشرة لاعبين طيلة الشوط الثاني اثر طرد سيرجيو روبرتو حين كانت التعادل سيد الموقف. لكن فريق المدرب ارنستو فالفيردي تقدم رغم ذلك على ريال مدريد الذي خسر ذهابا على ارضه بنتيجة 3-صفر، قبل أن يسجل الويلزي غاريث بايل هدف التعادل للضيوف دون أن يحرم أبطال ثنائية الدوري والكأس من مواصلة مشوارهم نحو أن يكونوا أول فريق ينهي موسم من 38 مرحلة دون هزيمة والأول في كافة صيغ البطولة منذ موسم 1931-1932 حين حقق ذلك ريال بالذات (الموسم في حينه كان يتألف من 18 مباراة فقط).
وخلافا لبرشلونة المتوج بالثنائية المحلية لكنه خرج من ربع نهائي دوري الأبطال، عاش ريال موسما محليا مخيبا بتنازله عن لقب الدوري وخروجه باكرا من الكأس، لكن مسيرته القارية متواصلة إذ بلغ رجال المدرب الفرنسي زين الدين زيدان نهائي مسابقة دوري الأبطال للموسم الثالث تواليا، وسيكون ليفربول الإنكليزي العقبة بينهم وبين اللقب الثالث على التوالي.
وضرب برشلونة باكرا اذ افتتح التسجيل بواسطة سواريز منذ الدقيقة 10، مسجلا هدفه الـ24 في الدوري هذا الموسم.
لكن كريستيانو رونالدو ادرك التعادل سريعا، وهو الهدف الـ25 له في الدوري هذا الموسم والـ18 في الـ”كلاسيكو”، معادلا بذلك رقم الفريدو دي ستيفانو كأفضل هداف لريال في مرمى برشلونة ضمن جميع المسابقات، لكنه يتخلف بفارق 8 أهداف عن غريمه في النادي الكاتالوني ليونيل ميسي الذي عزز اول من امس بعدما سجل هدف فريقه الثاني سجله كأفضل هداف في تاريخ المواجهة الأكثر متابعة في العالم على صعيد الدوريات (26).
وهو الهدف الـ33 لميسي في الدوري هذا الموسم، فعزز صدراته لترتيب الهدافين ورفع غلته الاجمالية في جميع المسابقات الى 44 هدفا هذا الموسم.
وودع قائد برشلونة اندرياس انييستا مباريات الكلاسيكو الذي خرج من الملعب في الشوط الثاني وسط تصفيق حار من جمهور “كامب نو” الذي تابعه يخوض الـ”كلاسيكو” الثامن والثلاثين والأخير في مسيرته الرائعة، بعدما قرر الرحيل في نهاية الموسم الجاري ليتجه الى الدوري الصيني.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

3 × ثلاثة =