“كورونا” يسرق العيد

0 108

العيد ليس عيداً في الكويت وأنحاء العالم الاسلامي، فالناس ملتزمون منازلهم، والأطفال لن يذهبوا حيث اعتادوا في مثل هذا اليوم من كل عام.
كل أماكن الترفيه مُغلقة: مدن الملاهي والحدائق العامة والمطاعم والأسواق… لا زيارات متبادلة بين الأهل والأصدقاء لتقديم التهاني بالعيد، لأن الإجراءات الاحترازية من “كورونا” حالت دون كل ذلك، وبات الخروج من المنزل بمثابة جريمة يعاقب عليها القانون وفقا لتعليمات الأجهزة الصحية والأمنية.
في الصورة مدينة ملاهي “حولي بارك” على حالها مقفلة أمام الزوار، وكذلك حديقة الحيوانات في العمرية، وأسواق المباركية وكل أماكن الترفيه الأخرى في البلاد.

You might also like