“كوفبك”: بدء الإنتاج من خط الغاز الثاني المسيل بمشروع ويتستون في استراليا خطوة مهمة توفر حلولا متنوعة لمصادر الطاقة الكويتية

0

اعلنت الشركة الكويتية للاستكشافات البترولية الخارجية (كوفبك) عن بدء الإنتاج من خط الغاز الثاني في مشروع ويتستون للغاز الطبيعي المسال الواقع في أنسلو شمال غربي أستراليا. وقد بدأ الإنتاج في خط الغاز الأول من المشروع نفسه خلال أكتوبر 2017. وسيمكن خط الغاز الثاني كوفبك من تحقيق المزيد من كميات الإنتاج والمبيعات لصالح عملائها، خصوصا أن كوفبك هي ثاني أكبر مالك في المشروع بحصة تبلغ 13.4في المئة. ومن المتوقع أن يتجاوز إنتاج المشروع 8.9 مليون طن سنويًا من الغاز الطبيعي المسال وسيستمر لأكثر من 20 سنة.
وفي معرض تعليقه على بدء الإنتاج من خط الإنتاج الجديد،قال وزير النفط ووزير الكهرباء والماء ورئيس مجلس إدارة مؤسسة البترول الكويتية بخيت الرشيدي: “تحقيق كوفبك لهذا الإنجاز الكبير يثبت على نحو جلي الدور المحوري التي تنهض به شركة كوفبك لتأمين وتكريس تواجد عالمي ملموس لصناعه النفط الكويتية وتوفير حلول ومزيد من التنوع في مصادر الطاقة لدولة الكويت، كما يسهم في تحقيق استراتيجية كوفبك الطموحة التي سوف يكون لها دوراً فعالاً في تحقيق استراتيجية القطاع النفطي الكويتي.”
وأكد الرئيس التنفيذي لشركة كوفبك الشيخ نواف سعود الناصر الصباح في تصريحه عن هذه المناسبة: “تفتخر الشركة بهذه الخطوة المهمة في مسيرتها التنموية، وأن إتمام مشروع خط الغاز الثاني وبداية إنتاجه يمثل حدث رئيسي في تاريخ المشروع والذي بدأت بوادر النجاح تتحقق فيه منذ بداية الاستكشاف عام 2007 والى إتمام توريد الغاز المسال بالكامل.
واضاف ستمكن مساهمة كوفبك بمشروع ويتستون من المضي قدما في توجهاتها الستراتيجية لصالح مؤسسة البترول الكويتية من خلال الحفاظ على كميات كبيرة من الإنتاج والاحتياطيات االبترولية، إضافة إلى نقل التكنولوجيا الحديثة والخبرات إلى دولة الكويت وتطوير مهارات العاملين في القطاع النفطي بواسطة المشاركة في الممارسات العالمية المثلى. كما قامت كوفبك بإنشاء قاعدة أساسية لتوفير متطلبات دولة الكويت المستقبلية من الغاز الطبيعي المسال إذا ما لزم الأمر.”
وقال نائب الرئيس التنفيذي للعمليات عياد الكندري:”الأداء في مشروع ويتستون كان مميزا، ناهيك عن الدروس المستفادة من مشاريع الغاز الطبيعي المسال في أستراليا ومناطق أخرى من العالم وفائدتها الكبيرة في إدارة التكاليف والتخطيط الفعال للمشاريع. وبما يتعلق بالصحة والسلامة والبيئة والتي تتصدر أولويات الشركة، فلم يكن هناك سوى حوادث محدودة للغاية ولم تتجاوز معدل حادث واحد لكل 100 مليون كيلومتر من القيادة وبما لا يزيد على 11 يوما من التوقف عن العمل على مدى المشروع. وقد كان لمشروع ويتستون المشترك العديد من المساهمات والبرامج المجتمعية؛ منها الشراكة مع مدرسة أنسلو الابتدائية من خلال تمويل مقدم لدعم المعلمين وكذلك الشراكة مع غرفة تجارة مدينة أنسلو لدعم أنشطة مؤسسات المجتمع المحلي والبنية التحتية الاجتماعية والمرافق المجتمعية”
وسيتوج مشروع ويتستون بمرحلته الأخيرة التي تتضمن إتمام إنشاء محطة غاز محلية لتوريد 220 مليون قدم مكعب يوميا من الغاز المعالج إلى الاسواق المحلية في غرب استراليا. وتعمل كوفبك بشكل وثيق مع شركائها في المشروع لوضع اللمسات الأخيرة لهذه المرحلة لتقديم الغاز إلى عملائها في غرب أستراليا.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

16 + 8 =