“لابا” اختتمت فعاليات مهرجان “FAD” للفنون والرقص استمر خمسة أيام وتضمن فعاليات وأنشطة متميزة ومختلفة

0 55

اختتمت أكاديمية لوياك للفنون الأدائية “لابا”، مهرجان الفنون والرقص (F.A.D)، بعدما انعقد لمدة خمسة أيام بمقر لوياك بالمدرسة القبلية، برعاية وحضور سفير الاتحاد الأوروبي مايكل كورفين، المدير التنفيذي لشركة “إيكيا” مارينو ماجنتو، أعضاء مجلس إدارة لوياك، وحضور سفير جنوب أفريقيا موزليسا بونا.
قدم الحفل الفنان الكويتي دافي والفنانة كارول سوكي من لبنان، بلون شبابي متميز، وسط حضور جماهيري كبير من الشباب والأطفال وأولياء الأمور، الذين جاؤوا لتشجيع أبنائهم، وحرصوا على مشاركتهم لحظات الفوز والمتعة بالعروض التي قدموها طوال فترة المهرجان.
رحبت رئيسة مجلس إدارة “لوياك” فارعة السفاق بالحضور، وتوجهت بالشكر للجنة التحكيم ورئيس اللجنة التنظيمية تني ماتن وجميع القائمين على المهرجان، الذي وصفته بالعمل الصعب، وثمنت حضور أولياء الأمور وتشجيعهم ودعمهم المستمر لأعمال “لابا”، مؤكدة حرص “لوياك” على خلق بيئة ثقافية جديدة من نوعها في الكويت.
تنوعت أنشطة المهرجان لخمسة أيام متتالية بين ورش عمل، مسابقات، وعروض تنافسية فردية وجماعية، سلطت الضوء على أهمية “إعادة التدوير والحفاظ على بيئة آمنة ونظيفة”.
تضمن اليوم الأول مجموعة من الورش الناجحة لفنانين عالميين، من فرنسا، الولايات المتحدة الأميركية، وهولندا، إلى جانب عروض من “Mash Art”.
بينما حفل ثاني أيام “FAD” بورش عمل للرقص الاستعراضي للفنانة ناتالي من الولايات المتحدة، Thenjiwe Soxokoshe من جنوب أفريقيا، وLilit Stepanian باشراف الفنانة التشكيلية أميرة بهبهاني، وذلك من خامات معاد تدويرها، Anne Marie من هولندا في ورشة التمثيل والمسرح، Makenzie Dustman من ورشة عمل USA في الرقص المعاصر، تبعه أداء مذهل من فريق Crew percussion الاميركي، ودرامز لفريق LAPA NABD، وعروض All Style Dance Battle وعروض من Mash Art.
هكذا توالت ورش العمل والعروض والمنافسة الرائعة بين المشاركين والمدربين في اليومين الثالث والرابع للعديد من الفنانين المتميزين
“Rodulf Mamsonic”، و”Occean” بنفس الحماسة والتفاعل الى أن أتى يوم الحصاد في الخامس من ديسمبر متوجاً ومكللاً أعمالهم بالنجاح والتميز.
تضمنت فقرات الحفل لمدة ساعتين عرضا مميزا لفريق الدراما من أكاديمية “لابا”، الذي حاز اعجاب الجمهور، حيث تم تكريم الفنانة الهولندية Anne Marie de Bruijn بدرع فاد، الذي تم تنفيذه من خامات مختلفة أعيد تدويرها بطريقة احترافية تميزت بالبساطة والإبداع.
تلاها فقرة موسيقية لفريق “لابا” الموسيقي بقيادة المايسترو يوسف بارا، ومن إشراف رئيس قسم الموسيقى نسرين ناصر، وغناء أحمد حافظ والمجموعة، التي مزجت بين الغناء الغربي لأغنية
“I Will Survive” والغناء العربي لأغنية “آخر أيام الصيفية”.
وأدى مدربو الرقص في “لابا” لوحات استعراضية متفردة، من تصميمهم لفنون الرقص المعاصر، البوبينغ، البريك دانس، الأولد ستايل، وكرامب، بمشاركة المدرب ستان كومار، مع الأطفال، والمدرب محمد العيداني، الملقب بـ”دوس”، والمدربة ميلوني بيريرا، المدرب شرد، والمدرب زوكي.
أعقب ذلك عرض مسابقة Mash Art Competition بين فريقين، من خلال تصويت لجنة الحكام المكونة من فارعة السقاف، فتوح الدلالي، محمد شرف، أميرة بهبهاني، اضافة إلى سفير جنوب أفريقيا، حيث كانت حظوظ الفريقين متساوية، واستطاع كل ًمنهما إيصال فكرة سحر إعادة التدوير وتحويل الطاقة من خلال الاستعراض والأزياء من تصميم لين وايت، التي حرصت على استخدام عناصر بيئية تم الاستفادة منها بطرق نفعية جمالية.
أعقب ذلك عرض للبوبينغ والرقص المعاصر لـفيليب شبيب وماكينزي، الذي انضم لهم فريق لابا الاستعراضي في لوحة استثنائية احترافية، ثم أغنية منفردة للفنانة اللبنانية كارول سوكي.
تلاها عروض التصفيات النهائية Level Up Competition لثلاثة من المشاركين، عروضا منفردة، حيث فاز الاستعراضي عمرو في البريك دانس بدرع لابا للتميز.
تبعه عرض متواصل دام نحو النصف ساعة لفريق “كرو” الأميركي، وشارك الطفل روبن، الذي التحق بورشة عمل كرو على مدى أربعة أيام حقق خلالها نجاحاً أبهر به الحضور رغم صغر سنه، ولكنه كان جديرا باستيعاب مهارة وفن الإيقاع، ثم انضم باقي المشاركين من الكبار وأدوا فقرة ايقاعية بآلات غير تقليدية كالبراميل وغالونات المياه والكرات والإيقاع الجسدي بطرق مختلفة في غاية الدقة والتناغم الحركي.
ثم قدم عرضاً للرقص الأفريقي المعاصر للفنانة Thenji من جنوب افريقيا، وشاركها المدرب زوكي في الدمج بين الرقص الكويتي التقليدي والرقص الأفريقي المعاصر، على أنغام “يا مال”، تلاها عرض مميز للفنان رودلف و أوديري.
وعلى هامش الحفل، وبمناسبة يوم التطوع العالمي الذي تزامن مع إقامة المهرجان قامت ماتن، بتكريم الطلبة المتطوعين والمنظمين بمنحهم شهادات تقدير، وقالت: إننا بحاجة لأشخاص يساعدوننا في ترجمة أفكارنا وتحقيق أحلامنا حتي تتجلى على أرض الواقع، فهم الجنود المجهولة وراء كل عمل عظيم يمتعنا، وتم عرض فيديو مشاركة قسم الرقص والموسيقى لدار رعاية المسنين والجمعية الكويتية لرعاية المعاقين.
وختم مامسون الرقص الاستعراضي “هاوس ميوزك” حيث شاركه جميع المدربين والمشاركين في الرقصة الأخيرة بعنوان “One love”، أعقبها أغنية للفنان الكويتي دافي بمعية جميع مدربي الرقص الاستعراضي والمشاركين.
يذكر أن مهرجان F.A.D يعد ظاهرة فريدة من نوعها قدمتها “لابا” لأول مرة في الكويت عام 2017، كبداية مهمة لقطاع اقتصادي جديد في مجال الفنون.

مريم وماكنزي
أوشن فى رقصة هيب هوب
You might also like