لامبارد: سددنا فاتورة الاستهتار أمام وست هام غوارديولا يحض إدارة السيتي على إعادة البناء

0 63

اعترف فرانك لامبارد، مدرب تشيلسي، أن أخطاء فريقه وعدم انتباه لاعبيه للتفاصيل، السبب الرئيسي في هزيمته (3-2) أمام مستضيفه وست هام يونايتد بالدوري الإنكليزي الممتاز، أول من أمس.
ومنح ويليان التقدم لتشيلسي من علامة الجزاء لكن توماس سوتشيك وميخائيل أنطونيو وضعا وست هام في المقدمة بنهاية الشوط الأول قبل أن يدرك ويليان التعادل من ركلة حرة.
وسيطر البلوز على المباراة لفترات طويلة، لكن شباكه استقبلت هدفا مفاجئا عندما سدد أندريه يارمولينكو كرة منخفضة في المرمى بالدقيقة 89 من هجمة مرتدة سريعة.
وكان تشيلسي يستطيع التقدم للمركز الثالث وقطع خطوة كبيرة نحو ضمان التأهل لدوري أبطال أوروبا، لكنه ظل في المركز الرابع متقدما بنقطتين فقط على مانشستر يونايتد وولفرهامبتون.
وقال لامبارد “هذا يحدث فهذا هو الدوري الإنجليزي الممتاز.. استحوذنا على الكرة لكن ارتكب الأخطاء وستؤلمك. لست راضيا عن طريقة استقبال أي هدف”.
وأضاف “كانت هناك تفاصيل نعرفها في المباراة، لكننا خسرنا لأننا استهترنا ولم نتعامل معها”.
وبعد الفوز على مانشستر سيتي في الدوري الأسبوع الماضي، ثم على ليستر سيتي وبلوغ الدور قبل النهائي بكأس الاتحاد الإنكليزي، دخل تشيلسي مباراة وست هام في حالة رائعة.
لكن سجله الجيد منذ استئناف الموسم توقف بعدما تلقى الهزيمة الثانية هذا الموسم أمام وست هام المتعثر.
وواصل لامبارد “لهذا السبب ننافس على المربع الذهبي وليس أول مركزين، لأننا لا نفعل الأمور الصحيحة مثل فريقي المقدمة”.
وأردف “لست سعيدا بما حدث لكن في الوقت ذاته نتقدم بنقطتين على مانشستر يونايتد الذي يحقق نتائج جيدة”.
وختم مدرب البلوز “أعتقد أننا لعبنا بشكل رائع في بعض الأوقات هذا الموسم. كمجموعة يجب علينا البحث عن استمرارية في الأداء”.

مناشدة غوارديولا
في مانشستر سيتي، قال المدرب الاسباني بيب غوارديولا، إن فريقه يجب عليه إعادة بناء التشكيلة لو أراد منافسة ليفربول على لقب الدوري الموسم المقبل.
وفقد سيتي لقبه الأسبوع الماضي رسمياً wعندما خسر أمام تشيلسي، ليترك ليفربول في الصدارة بفارق لا يمكن تعويضه.
وقال غوارديولا، الذي يستضيف ليفربول في وقت لاحق من اليوم الخميس باستاد الاتحاد، إن إعادة البناء أمر تضطر إليه كل الفرق.
وأضاف: “علينا إعادة البناء، هذا يحدث في الأندية حول العالم، علينا تقبل ذلك واتخاذ القرارات المناسبة للحفاظ على مستوانا، لدينا مجموعة من اللاعبين الرائعين لكن بعد نهاية الموسم سننظر في الأمر”.
وقبل 7 جولات من النهاية اهتزت شباك سيتي بـ10 أهداف، أكثر مما حدث طيلة الموسم الماضي عندما نال اللقب.
وينتهي عقد الثنائي فرناندينيو (35 عاماً) والمهاجم سيرجيو أغويرو (32 عاما) بنهاية الموسم المقبل بينما سيرحل ديفيد سيلفا البالغ عمره 34 عاماً بنهاية الموسم الحالي.
ودافع غوارديولا عن قرار بيع الجناح ليروي ساني إلى بايرن ميونخ قائلاً: “لو لم يرد أي لاعب البقاء فيجب أن يرحل”.

You might also like