لجنة “تقصي الأمطار” انتهت من الاستماع لمسؤولي الأشغال والطرق والسكنية والشركات تقدم تقريرها لوزيرة الأشغال نهاية يناير الجاري

0 50

بدء إجراءات تأهيل المكاتب الاستشارية العالمية لمشروع الأنفاق العميقة

كتب- محمد غانم:

انتهت لجنة تقصي الحقائق في أزمة الامطار خلال الفترة الماضية من الاستماع إلى الشركات صاحبة المشاريع التي ظهر بها خلل في الأزمة
،وذلك باستثناء 5 شركات لم يحضر مسؤولون عنها إلى اللجنة رغم سابق استدعائهم كما انتهت كذلك من الاستماع إلى المسؤولين في كل من “الأشغال” و”السكنية “وهيئة الطرق وذلك وفق القائمة التي جرى إعدادها سابقا.
وأكدت مصادر في “الأشغال” لـ”السياسة” إن اللجنة أوشكت على الانتهاء من عملها الذي حدده قرار تمديدها الى 31 يناير الجاري تمهيدا لرفع تقريرها والتوصيات إلى وزيرة الاشغال وزيرة الدولة لشؤون الإسكان د.جنان بوشهري .
في سياق منفصل، بدأت “الأشغال” إجراءات تأهيل المكاتب الاستشارية العالمية لمشروع الأنفاق العميقة، وتأهيل المقاولين لمناقصة مشروع محطة تنقية مدينة المطلاع وفق الأسس المعلن عنها.
وأكدت مصادر مطلعة لـ”السياسة” أن الوزارة بصدد الإعلان عن مستندات التأهيل خلال الأيام المقبلة، مشيرة إلى أن مشروع الأنفاق العميقة يهدف إلى منع تحويل أي تدفقات إلى منطقة جون الكويت، من خلال نظام متكامل لربط خطوط الطوارئ لجميع المحطات ومخارج الأمطار من خلال إنشاء نظام أنفاق عميقة لنقل المياه الغير معالجة والفائضة من محطات الضخ والرفع والتنقية إلى محطة تنقية جديدة.
وذكرت المصادر ان الوزارة عقدت خلال الفترة الماضية عدة حلقات نقاشية مع استشاريين عالميين ممن لهم خبرة في هذا المجال وتم الانتهاء من إعداد مستند الشروط المرجعية للاتفاقية الاستشاري، كما تم اعتماد قائمة بالمكاتب الاستشارية العالمية المؤهلة للاتفاقية، موضحة أن القيمة التقديرية للاتفاقية 12 مليون دينار، ومدتها 3 سنوات، وتاريخ المباشرة المتوقع لتنفيذ المرحلة الأولى للمشروع 2021 .
وأشارت إلى أن مدينة المطلاع تقع شمال البلاد وتبعد 40 كيلو مترا عن مدينة الكويت، ويمثل مشروع محطة تنقية مدينة جنوب المطلاع والأعمال المكملة لها فرصة هامة للقطاع الخاص للتعاون مع الحكومة لتحقيق المنفعة المتبادلة، ويشكل المشروع جزءا لا يتجزأ من مبادرة الحكومة لتوفير دور أكبر للقطاع الخاص في تطوير البنية التحتية ومشاركة القطاع الخاص في تطوير خدمات معالجة مياه الصرف الصحي في الكويت.
ولفتت المصادر إلى أن المشروع عبارة عن محطة لمعالجة مياه الصرف الصحي بسعة معالجة تبلغ 400 ألف متر مكعب في اليوم، ويمكن توسعتها في المستقبل إلى سعة نهائية تصل إلى 600 ألف مترمكعب يوميا، إضافة إلى شبكات مياه الصرف الصحي المعالجة وغيرها من الأعمال ذات الصلة.

You might also like