للحب … علامات عشر منها الحوار والهدايا

0 507

القاهرة – أماني أحمد:

الحب أكسير نجاح العلاقة الزوجية، وهناك بعض العلامات والسمات التي أشار إليها علماء النفس والاجتماع التي تظهر من خلالها مجموعة من السلوكيات لأحد طرفي العلاقة والتي من أهمها الاهتمام، المفاجآت، الاستماع، تواصل العينين، الابتسامة، التفاهم والحوار لا الجدال، الثقة، المشاركة في الطعام واللحظات المفضلة وكذلك عدم الابتعاد عنك وقت الشدة، الفخر بوجودك، وسماع النصيحة..

تقول نجلاء محفوظ خبيرة التنمية البشرية والعلاقات الأسرية :الحب من المفاتيح الأولية لنجاح العلاقة الزوجية ولكنه ليس المعيار الوحيد ، فلابد من الاحترام فهو الأساس لاستقرارها . وغالبا الحب بجنون والزائد عن حده لا يصمد لأنه يخنق الطرف الآخر بل يعتبره حقا له ما يقدمه شريكه وما يبديه عن نفسه ، وعندما يشعر الشريك الذي عطاؤه بلا حدود من دون أن يقابله الشريك الآخر بنفس الاهتمام يصاب بالاحباط ويبدأ يطالبه به ، وللاسف يقابل منه الجحود والتمرد عليه، لهذا أنصح أن يكون الحب بالعقل وليس الزائد عن حده.
ومن المظاهر المهمة للحب احترام شريك الحياة وأهله والاهتمام به والتعامل معه وقت الغضب بدرجة من الذكاء واللباقة ومن غير عداء أو انتقاد أو تجريح أو إهانة ، والحرص على الحفاظ على كرامة كلا الطرفين. ومن علامات الحب تغيير العادات من أجل الطرف الآخر، ولكن لا يوجد من يتغير لأحد تماماً ،
وإذا اقتنع أن هذا التغيير يصب في مصلحته ، مثلا إذا كان ينبه عن الزيادة المفرطة في وزنه وانها سوف تسبب له مشكلات عدة على صحته ، في هذه الحالة يوازن بين ترضية شريكه والخوف على نفسه من الأمراض ، فيبدأ بإنقاص وزنه . مثال آخر، التقليل من السهر خارج المنزل ومحاولة الجلوس ومشاركة الآخر اهتماماته المفضلة فهذا تعبير عن الحب .و يجب التنبيه بأن هناك تغييراً تقع فيه معظم النساء عندما يرتبطن بشركاء حياتهن يبدأن في الابتعاد عن علاقاتهن بأصدقائهن وبأهلهن وهواياتهن ويتفرغن لازواجهن ويتوقعن منهم أن يفعلوا مثلهن ، وهذا تفكير غير صحيح ، لان الرجال يحافظون على علاقاتهم بالآخرين من حولهم بل يعتبرون أن الزواج اضافة لحياتهم الخاصة وليس لالغاء علاقاتهم بالآخرين . ولهذا أنصح النساء بالمحافظة على علاقاتهن بصديقاتهن وأهلهن لان ذلك مفيد لحالاتهن النفسية والعاطفية وبالتالي نجاح واستقرار حياتهن الزوجية.
ومن التغيرات الايجابية ان الزوج العصبي عندما يحب يحاول بقدر الامكان أن يرشد عصبيته حتى لا يضايق زوجته ، والزوجة التي تتمتع بالذكاء تحاول أن تساعده في ذلك بمعاملتها التي تمتاز بالرقة واللين والعطف والحب ما يشجع زوجها على التعامل بشكل لطيف.
كما أن الحرص على المشاركة في الأحزان والأفراح معاً من علامات الحب بين الطرفين ، وأن العلاقة بينهما فيها صداقة ولا يتخللها غيرة من نجاح الآخر. وإذا كان أحدهما متفوقا ويحقق نجاحات أكبر من الآخر فمن الذكاء والحكمة الا يكثر المتفوق من الحديث عنها والتباهي بنفسه باستمرار، فلابد من مراعاة مشاعر الاخر حتى لا يصاب بالضيق والاختناق منه. بالإضافة إلى أهمية عدم الابتعاد عنك وقت الشدة ، فهناك أوقات عصيبة يمر بها الفرد مثل لحظات المرض ، وهنا تستطيع أن تعلم مدى حب شريكك لك ، فإذا وجدته لا يتركك ويهتم بمواعيد الدواء وتوفير كل احتياجاتك ومحاولة اسعادك وخروجك من الحالة السيئة التي تنتابك فهو يحبك بشدة .
ويعد التفاهم والحوار من أسس الحب ومن أهم علامات نجاح الزواج وأيضا العمل على عدم التصيد لاخطاء الطرف الآخر، ودائما يكون هناك قدر من حسن النية والعمل على الابتعاد عن الخلاف والجدل بالنقاش الهادئ لانجاح العلاقة.
بالإضافة إلى أهمية أن يشعر الطرف الآخر بالفخر بوجوده في حياته من وقت لآخر، وأنه سعيد بهذا الارتباط ، ولكن ألا يظهر ذلك بشكل مبالغ فيه أمام مواقع التواصل الاجتماعي بالصور والكلام وعن عشقه له ، بل لابد من الخصوصية وأيضا الإلحاح في التعبير عن ذلك وكذلك الحرص على التنوع في كلمات الاعتزاز المعبرة عن حبه بوجوده في حياته.

تلطيف الجو
الرسائل الصوتية القصيرة على الهواتف المحمولة تلطف وترطب الحياة بين الزوجين ، ولكن النساء قد تفرط في إرسالها بشكل غير طبيعي، فلابد من التصرف بالمعقول فى كل أمورنا .
اما النصيحة فيجب أن يتقبلها الآخر ويعمل بها بود وفرح واعتبارها دليلاً على الحب والاهتمام ولا يأخذها بحساسية ،وعندما تكون النصيحة خاطئة فيمكن رفضها بهدوء وبشكل لائق لا تضر بمشاعر الآخر. وإذا وجدت شريكك يستمع لنصيحتك ويحاول استيعابها ولم يهملها بتكبر فهذا دليل على حبه الزائد لك.
أما المفاجآت ،حتى لو كانت هدايا رمزية، فهي محاولة للإبلاغ بأنك لا تبتعد عن ذهنه ويحاول رسم البسمة على وجهك طوال الوقت . لكن الكثيرا ت تتأثر بالمسلسلات والافلام ويعتقدن أنه كلما كانت المفاجآت والهدايا كثيرة فهذا دليل على الحب، ولكن قد يكون الرجال فعلا يحبون زوجاتهم ويقدمون ما لديهم من مشاعر وأحاسيس لهن ، لكن المفاجآت ليست في حسابهم.
والمشاركة في الطعام والمشروبات تجدد العلاقة بين الزوجين وتوضح مدى حب احدهما لشريكه . وخلال تناول الطعام يفضل عدم فتح مجال للانتقادات والتحدث في المشكلات سواء الخاصة بالعمل أو الاولاد أو أي أمر يزعج صفوهما وودهما ،وكذلك الحرص على عدم مشاهدة التليفزيون أثناء تناول الطعام.
ومن علامات الحب وجود الثقة وترك الهواتف من دونpassword واحترام خصوصية الآخر. وأخيرا لانجاح العلاقة الزوجية عدم مقارنة الطرف الآخر بأشخاص آخرين وكذلك ضرورة نسيان العلاقات السابقة وعدم التحدث عنها.

اكتشاف علامات الحب
يقول الدكتور هشام رامي أستاذ الطب النفسي بجامعة عين شمس والأمين العامة للصحة النفسية : من علامات الحب بالاهتمام بالطرف الآخر والحرص على معرفة احتياجاته واهتمامه بمشاعره وردود أفعاله.وكذلك يتمنى دائما الجلوس والتواجد معه في كل مكان والتحاور معه في كل شيء.ونظرة العين دائما تكشف الانتباه والتركيز ناحية الطرف الآخر .بالإضافة إلى علامات السعادة التي تظهر على الوجه وهو في حالة منفرجة ، وزوايا الفم تحمل ابتسامة خفيفة وسعيدة بوجوده بجانبه. كما أن الطرف الذي يحب شريك حياته دائما لا يتغافل عن السؤال عليه وأين يوجد وماذا يعمل؟ ويحاول أن يوفر الحاجات التي تسعد الآخر. وكذلك يضعه في المرتبة الاولى لاهتماماته ويسامحه ويساعده في تحمل المسؤوليات بشكل واضح وعملي ويهتم برأيه.
ومن علامات الحب الايجابية الغيرة المرغوب فيها وليست القاتلة خوفا من ضياعه.
وهناك نوعان من الحب بين طرفي العلاقة في البداية يحدث ما يسمى» الحب الجارف» أي»افتنان» وله علاقة بالجهاز العصبي وافراز مادة كيميائية تسمى «الدوبامين» فيجعل الشخص متلهفا بزيادة ومع استمرار العلاقة يحدث نوع آخر من الحب يسمى «الحب الهادئ» وهو نوع من العشرة والمودة وله علاقة بافراز مادة أخرى يفرزها الجهاز العصبي اسمها «أوكسيتوسين» تعطي الحب الهادئ ، ولكن الحب الزائد عن الحدود مسألة مرضية ،على سبيل المثال مجانين المشاهير أي المراقبة والمطاردة الدائمة تؤدي إلى الحصار والخناق .وعموما كل شيء إذا زاد عن حده عادة ينقلب إلى ضده فكل شيء بالاعتدال صحي.
ومن علامات التجاهل من شريك علاقتك سواء كان رجلا أم أنثى تجاهك والدلائل التي تشير إلى أنك لست في حساباته ، وأن حبه لك قد تبخر، النفور منك فهو لا يطيقك ولا يعيرك اهتماما ولا يتحدث معك ، ويجد سعادته في البعد عنك.ومقارنتك بالآخرين من حوله ولا يحكي عن أحزانه ولست موجوداً في خططه المستقبلية، ويتوقف عن الرد عن رسائلك أو يستغرق وقتا طويلا للرد، ويبدأ في قضاء معظم وقته مع أصدقائه ، وكذلك ظهور أنانية شديدة في علاقتكما ولا يعترف بسلوكه الاناني حتى بعد تنبيهك المتكرر له،و يشعر بالغضب عند بدء محادثة عاطفية معه، يتوقف عن قول «أحبك»، ولا يهتم براحتك حتى وإن كنت حزيناً، ويقلب في الأحداث المؤسفة من ماضيك، ويتوقف عن مغازلتك، وانطفاء وهج العلاقة الحميمة بينكما، ويغضب ويفقد أعصابه من دون سبب، وينزعج فجأة من بعض عاداتك، لا يعاملك باحترام ، فإذا تحققت هذه العلامات عليك إعادة التفكير مجددا في وضعك وعدم التقليل من قيمتك أو التنازل عن احترامك لذاتك وكرامتك.

You might also like