لندن تعزز إجراءات الأمن في محيط قصر باكينغهام

لندن – أ ف ب، رويترز:
عززت الشرطة البريطانية، أمس، الإجراءات الأمنية في محيط قصر باكينغهام ومنعت حركة السير أمامه أثناء تغيير الحرس، الحدث اليومي الذي يجتذب آلاف السياح عادة.
وذكرت شرطة لندن في بيان، أن إغلاق الطريق أمام حركة السير خارج بوابات مقر ملكة بريطانيا اليزابيث الثانية اتخذ “كإجراء احتياطي” بسبب تواجد عدد كبير من العسكريين وحشود كبرى من السياح في هذا المكان، مضيفة أنها ستغلق الطرق لمدة ساعتين على مدى ثلاثة أشهر لحماية الحشود التي تتجمع في الأيام التي يجري فيها مراسم تغيير الحرس خارج قصر باكينغهام.
وأوضحت أنها قامت بتسبيق موعد دخول هذا الإجراء حيز التنفيذ إثر الهجوم بالشاحنة على سوق الميلاد في برلين، مؤكدة أنها وضعت “خططاً مفصلة لحماية التجمعات العامة خلال فترة الميلاد ورأس السنة”.
أما “سكوتلانديارد”، فأعلنت أنها بدأت مراجعة إجراءات الأمن بشكل اشمل، كما تفعل عادة حين تستهدف عاصمة أوروبية باعتداء.