لودريان يحذِّر من تداخل الأزمة السورية والملف الإيراني

0

باريس – أ ش أ: حذر وزير الخارجية الفرنسي جون إيف لودريان مجدداً، أمس، من تداخل الأزمة السورية والملف الإيراني الذي تم حله جزئياً بالإبقاء على الاتفاق النووي ولكن من دون تسوية مسائل أخرى.
وقال لودريان: إن “استهداف إسرائيل لمواقع إيرانية متقدمة في سورية يعد تطوراً خطيراً”، مؤكداً أهمية التوصل لحل للأزمة السورية بعد حالة الانسداد في مسار الأمم المتحدة.
وأشار إلى التنسيق بين المجموعة المصغرة بشأن سورية، التي أطلقتها فرنسا والولايات المتحدة وتضم أيضاً المملكة المتحدة وألمانيا والسعودية ومصر والأردن، ومسار أستانا (روسيا – إيران – تركيا) بشأن ثلاثة موضوعات مهمة خاصة بمستقبل سورية، وهي الحفاظ على وحدة الأراضي السورية وكيفية تعديل الدستور للخروج من الأزمة والعملية الانتخابية.
وأكد رداً على سؤال بشأن القلق الإسرائيلي من التهديد الإيراني، على الرؤى المشتركة بين فرنسا وإسرائيل بشأن مستقبل الاتفاق النووي بعد العام 2025، والصواريخ طويلة المدى الإيرانية وما يجري من إتاحتها لمجموعات مثل الحوثيين أو “حزب الله”، وهو أمر غير مقبول، وأخيراً هناك نزعة الهيمنة لدى إيران في المنطقة.
وأشار إلى أن بلاده تريد وضع إطار شامل لبحث هذه الملفات مع الحفاظ على اتفاق فيينا الذي يمثل تقدما ويمنع إيران من امتلاك السلاح النووي.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

خمسة × 4 =