استقطب 2800 متطوع ترشح منهم 1500 للمقابلات الشخصية

“لوياك” افتتح برنامجه الصيفي استقطب 2800 متطوع ترشح منهم 1500 للمقابلات الشخصية

لقطة جماعية

قالت عضو مجلس ادارة برنامج (لوياك) فتوح الدلالي ان برنامج لوياك الصيفي الذي افتتح يسلط الضوء على محافظتي الاحمدي ومبارك الكبير معتبرة اياه فرصة لكل شاب طموح ليستثمر فترة الاجازة الصيفية بخبرة قيمة.
واضافت الدلالي في كلمتها في حفل افتتاح برنامج لوياك الصيفي انهم ركزوا في مشروعهم على فئة الشباب كونهم الثروة الوطنية الحقيقية لأي بلد.
واوضحت ان الكويت تبني خطة تنمية تهدف الى نقلها لمصاف الدول المتقدمة وان العنصر البشري هو المحور الاساسي لهذه التنمية, مبينة ان قيم (لوياك) تركز على الحب والسلام والالتزام والمصداقية التي ترجمتها في برامج عدة وفي مقدمتها البرنامج الصيفي.
واشارت الى ان برنامج (لوياك) الصيفي يشمل 850 فرصة تدريب في جهات عمل من قطاعات مختلفة بالاضافة الى اكثر من 650 فرصة تطوعية ومبادرات شبابية وفعاليات ترفيهية.
من جهتها قالت رئيسة البرنامج الصيفي سالي السويطي ان البرنامج استقطب اكثر من 2800 شاب حيث عمل فريق (لوياك) جاهدا على فرز استمارات التسجيل وترشيح 1500 طالب لمقابلات شخصية يتم فيها تحديد جهة التدريب والتطوع.
وذكرت السويطي ان (لوياك) تستقطب الشباب الذين هم بحاجة لهذه الفرص وان البرنامج لهذا العام سلط الضوء على محافظتي الأحمدي ومبارك الكبير عن طريق دراسة تحليلية حددت العوائق التي تحد من انخراط هذه الفئة في القطاع الخاص وتوفير الحلول المناسبة حسب حاجة كل طالب.
وبينت انه تم تقديم دورات لغة إنكليزية مكثفة لازالة عائق اللغة لدى الطلبة بالإضافة الى مراعاة اماكن سكنهم عن طريق توفير فرص تدريبية في مختلف جهات العمل ضمن المحافظتين.
وبينت أن لوياك لم تكتف بهذا بل خصصت هذا العام فترة تأهيلية قبل بدء البرنامج لجميع الطلبة الملتحقين به استمرت لشهرين (يونيو ويوليو) قدمت فيها ورشا تدريبية يتعرف فيها الطالب الى مهارات اساسيات العمل.
واشارت الى انه تم التعاون مع العديد من مراكز الخدمة المجتمعية ودور الرعاية مثل دار رعاية المسنين وجمعية الهلال الاحمر والجمعية الكويتية لمتلازمة الداون ودار رعاية المعاقين والجمعية الكويتية لرعاية الاطفال في المستشفيات.