ليبيا: مسلّحون يخطفون أربعة مهندسين آسيويين

0 7

طرابلس- وكالات: أعلنت شركة حكومية ليبية أن مسلحين مجهولين خطفوا ثلاثة مهندسين فليبينيين ورابعاً كوريّاً جنوبياً يعملون لديها في جنوب غربي البلاد.
وأفاد “جهاز تنفيذ وإدارة مشروع النهر الصناعي في ليبيا”، في بيان نشرته “فرانس برس”، أنه “صباح الجمعة (أول من أمس)، اقتحمت مجموعة مسلحة موقع الحساونة، وتوجّهت للعمارة السكنية التي تقيم فيها العمالة الأجنبية المساندة لأعمال التشغيل والصيانة، واختطفت بالقوة أربعة مهندسين أجانب؛ ثلاثة من الفليبين ورابع من كوريا الجنوبية”.
ويُعدّ موقع منظومة آبار جبال الحساونة (900 كلم جنوب طرابلس) واحداً من خمس منظومات مسؤولة عن نقل المياه إلى غرب ليبيا، بما في ذلك العاصمة طرابلس.
وأضاف البيان، أن المسلحين “اقتادوا المهندسين خارج الموقع، بعد اختطافهم ثلاثة أفراد من الأمن الصناعي. وعلى بُعد 10 كلم، تم إخلاء سبيل أفراد الأمن الصناعي، واقتيد الأجانب الأربعة إلى جهة مجهولة”.
وناشدت الشركة “الجهات الأمنية والرسمية والحكماء في المنطقة الجنوبية العمل، بشكل عاجل، لإطلاق سراح المهندسين الأجانب المختطفين”، محذرة من “التداعيات السلبية لمثل هذه الأعمال على التشغيل والصيانة، وبالتالي توقف الإمداد المائي بشكل كامل عن المدن والمشاريع الزراعية غربي ليبيا، وخاصة العاصمة طرابلس”.
وأنشئ “جهاز تنفيذ وإدارة مشروع النهر الصناعي” في عهد العقيد الراحل معمر القذافي في العام 1983، وهو شركة حكومية مسؤولة عن توفير إمدادات المياه العذبة إلى المدن الليبية عبر أنابيب ضخمة تنقل المياه من آبار جوفية في عمق الصحراء الليبية.
من جانب آخر، حرر الجيش الليبي، أمس، ثلاثة مواطنين بعد مواجهات مسلحة داخل الحدود التشادية، حسبما أكد الناطق باسم “كتيبة سبل السلام” أحمد سلطان، الذي أوضح أن المواطنين الثلاثة من مدينة الكفرة جنوب شرقي ليبيا، كانوا خُطفوا قبل يومين على أيدي عصابات تشادية.
وقال سلطان، إن “دوريات تابعة للكتيبة خرجت لتعقب الخاطفين، وبعد رصدهم داخل الحدود التشادية في جبل كلجنا، أندلعت مواجهات مسلحة عنيفة، نتج عنها تحرير المخطوفين الثلاثة، ومصادرة سيارة مسلحة تابعة للعصابات التشادية”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.