ليفربول يسقط توتنهام ويغرد في الصدارة أتلتيكو يكتفي بالتعادل مع إيبار في الليغا

0

لندن – مدريد -(د ب أ): واصل ليفربول انطلاقته الناجحة في الدوري الإنجليزي هذا الموسم وحافظ الفريق على العلامة الكاملة بانتصار ثمين ومستحق 2 / 1 على توتنهام امس في افتتاح مباريات المرحلة الخامسة من المسابقة.
ورفع ليفربول رصيده إلى 15 نقطة بعدما حقق انتصاره الخامس على التوالي لينفرد بصدارة جدول المسابقة مؤقتا لحين انتهاء باقي مباريات المرحلة.
وتجمد رصيد توتنهام عند تسع نقاط في المركز الخامس بعدما مني بالهزيمة الثانية على التوالي بعدما استهل مسيرته في البطولة هذا الموسم بثلاثة انتصارات متتالية.
وكانت المباراة أفضل بروفة ممكنة لليفربول قبل مواجهة باريس سان جيرمان الفرنسي يوم الثلاثاء المقبل في افتتاح مباريات الفريقين بدور المجموعات في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم.
وكشف ليفربول هشاشة دفاع توتنهام وحقق الفوز عليه بهدفين كان من الممكن مضاعفتهما لولا سوء الحظ الذي لازم لاعبيه أحيانا وأنانية نجمه السنغالي ساديو ماني أحيانا أخرى.
وانتهى الشوط الأول بتقدم ليفربول بهدف نظيف سجله جورجينيو فاينالدوم في الدقيقة 39 .
وفي الشوط الثاني ، استغل ليفربول استمرار الأخطاء الدفاعية القاتلة من توتنهام وسجل البرازيلي روبرتو فيرمينو الهدف الثاني للفريق في الدقيقة 54 .
وتلاعب صلاح مرتين بدفاع توتنهام خلال الدقيقة 84 ولكن الدفاع ضغط عليه في الوقت المناسب وحرمه من التسديد في الأولى فيما ارتطمت تسديدته الثانية بأحد المدافعين لتذهب ضعيفة في يد الحارس.
ورد توتنهام بمحاولة خطيرة في الدقيقة 85 لكن الكرة أخطأت المرمى كما تصدى حارس ليفربول في الدقيقة التالية لضربة رأس ماكرة من هاري كين.
وفي الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع ، سجل البديل إيريك لاميلا هدف حفظ ماء الوجه لتوتنهام مستغلا بعض الارتباك في دفاع ليفربول.
وفشلت محاولات توتنهام لتسجل هدف التعادل في نهاية الوقت بدل الضائع لينتزع ليفربول ثلاث نقاط غالية.
اتلتيكو يكتفي بالتعادل
من ناحية اخرى أفلت فريق أتلتيكو مدريد من الهزيمة على ملعبه وحقق تعادلا مثيرا أمام ضيفه إيبار 1 / 1امس في المرحلة الرابعة من الدوري الإسباني لكرة القدم.
ورفع أتلتيكو مدريد رصيده إلى خمس نقاط ليقفز إلى المركز الرابع ، انتظارا لنتائج باقي مباريات المرحلة ، مقابل أربع نقاط لإيبار.
وواصل أتلتيكو مدريد بذلك ترنحه في الدوري الإسباني بالموسم الجديد، حيث أنه التعادل الثاني له مقابل انتصار واحد وهزيمة واحدة.
وظل التعادل السلبي قائما طوال 86 دقيقة ، ثم وجه إيبار ضربة لأتلتيكو وسط جماهيره عندم تقدم في الدقيقة 87 عن طريق سيرجي إينريش.
ورفض أتلتيكو الاستسلام وواصل محاولاته حتى خطف هدف التعادل في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدل الضائع ، وسجله بورخا جارسيس مورينو.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

3 + 5 =