لينا شماميان بدأت جولة “سفاري غنائية” في تونس

0 4

تستعد الفنانة السورية ذات الأصول الأرمينية لينا شماميان لمفاجأة الجمهور التونسي بجولة غنائية تضم سبع حفلات مختلفة، تتجول خلالها بين عدة أماكن في الداخل التونسي من جربة إلى سليانة خلال أغسطس الجاري.
وبدأت لينا شماميان رحلتها في تونس بحفل على مسرح الهواء الطلق في جزيرة جربة جنوب شرقي تونس مساء السبت، وأعقبتها بحفل آخر بمدينة قابس، وتتلوها بالحفل الثالث في قلب صحارى تونس بالجنوب الغربى بمدينة قفصة، مساء الثلاثاء 7 أغسطس، وتنتقل بعدها بيومين إلى مدينة سبيطلة الأثرية، حتى تأخذ “بريك مؤقت” من الحفلات لمدة ثلاثة أيام، لتعود من جديد لاستكمال رحلتها التونسية في مدينة المهدية الساحلية مساء الاثنين 13 أغسطس، وتشد الرحال للشمال التونسي بعدها بيومين إلى مدينة بولاريجيا التاريخية، حتى تسدل الستار على الجولة الغنائية في ولاية سليانة، مساء الخميس 16 أغسطس.
وأعربت شماميان، لـموقع “اليوم السابع”، عن حماستها الشديدة لهذه الجولة، إذ تمثل على حد تعبيرها “تجربة مثيرة”، ومغامرة أقرب من كونها سلسلة حفلات، حيث ترتكز في “الميوزيك تور” على إحياء حفلات جماهيرية في مناطق متباعدة في تونس وغير مألوفة لدى الفنانين الكبار، وصفتها بكونها تشبه “رحلة سفاري غنائية”، وأبعد ما تكون عن فكرة التركيز على المهرجانات الموسيقية الكبرى الشهيرة في تونس مثل “الحمامات وقرطاج وبنزرت”.
وأضافت لينا أن الجمهور التونسى ذواق بطبعه للموسيقى وعاشق لها، وصعب إرضائه، ما يمثل لها تحديًا في كل مرة تطل عليه بحفلة أو مشاركة في مهرجان، ما يجعلها متحمسة دومًا للعودة إلى تونس بشكل سنوي تقريبًا، مشيرة لكونها شاركت في مهرجاني الحمامات وقرطاج العام الماضى وقررت تقديم “إطلالة مختلفة هذا العام” عبر السفاري، موضحة أنها تتمنى تكرار هذه التجربة في مصر، حيث تتمنى تقديم جولة حفلات متواصلة أمام الجمهور المصري الذي غابت عنه لسنوات. لينا شماميان مطربة دمشقية المنشأ أرمينية الجذور، حققت نجاحات واسعة من خلال أشهر أغانيها “هالأسمر اللون” التي حملت عنوان أول ألبوماتها منذ 11 سنة، وأكملت نجاحها بألبومها الثاني “شامات” بعده بعام، كما قدمت ألبوم “غزل البنات”، واختتمت سلسلة نجاحات مشوارها بأجدد ألبوماتها “لونان”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.