مؤسس جماعة دينية روسية قتل أطفاله الستة وزوجته

موسكو- أ ف ب: القت الشرطة الروسية القبض على خمسيني يشتبه في قتله زوجته وأطفاله الستة الذين عثر على جثثهم مقطعة الأوصال في شقة العائلة في نيجني نوفغورود الواقعة على بعد 450 كيلومترا شرق موسكو.
فقد أوقف اوليغ يبلوف ليل الثلاثاء – الاربعاء الماضي في كوفروف (250 كيلومترا شرق موسكو) بعد مقاومته العنيفة لقوات الأمن, على ما اعلن الفرع المحلي للجنة التحقيق المكلفة اجراء التحقيقات في القضايا الرئيسية في روسيا.
وأوضح المتحدث باسم لجنة التحقيق فلاديمير ماركين في بيان أن الرجل “موجود في المستشفى حاليا للعلاج وستجرى التحقيقات معه حالما يتحسن وضعه الصحي”.
وكان اوليغ بيلوف ملاحقا منذ يوم الثلاثاء الماضي اثر اكتشاف الشرطة اجزاء من الجثث المقطعة لزوجته الحامل وأطفاله الستة الذين لا يتخطى سن أي منهم السادسة, كما يشتبه بقتله والدته التي عثر على جثتها مصابة بطعنات عدة في بلدة غوروخوفيتس الواقعة على مسافة 300 كيلومتر شرق موسكو.
كما حصلت مداهمات في غوروخوفيتس للمكاتب التابعة لكنيسة اليوم السابع للسبتيين, وهي حركة انجيلية أسس مجموعتها المحلية المشتبه فيه اوليغ بيلوف.