ماكين يوصي بعدم حضور ترامب مراسم جنازته المحققون استجوبوا أقرب أصدقاء الرئيس في قضية التدخل الروسي بالانتخابات

0 7

واشنطن – وكالات: أعلن السيناتور الجمهوري جون ماكين، الذي يصارع سرطان الدماغ، أنه لا يريد أن يحضر الرئيس دونالد ترامب جنازته، وأن تقام مراسم الجنازة في الكاتدرائية الوطنية بواشنطن.
وذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” وشبكة “ان بي سي نيوز”، نقلاً عن مقربين من ماكين ان سيناتور أريزونا (81 عاماً) الذي تربطه علاقات متوترة مع ترامب، أبدى رغبته بأن يمثل نائب الرئيس مايك بنس البيت الأبيض خلال تشييعه.
من جهتها، أشارت صحيفة “التايمز” إلى أن ماكين يعبر في كتاب جديد وشريط وثائقي عن ندمه لأنه لم يرشح السيناتور السابق جوزف ليبرمان نائباً له عندما خاض السباق للرئاسة في العام 2008، أمام باراك أوباما، واختار سارة بايلين الشعبوية عوضاً عنه، وفق “التايمز”.
وفي كتابه “موجة لا تهدأ”، الذي صدر أخيراً، وبخ ماكين ترامب، واتهمه بـ”بإهدار القيم الأميركية عبر مدح طغاة دوليين، وتشويه وسائل الإعلام، وتجاهل حقوق الإنسان، والحط من قدر اللاجئين”.
يشار إلى أن العلاقة بين ماكين وترامب شهدا توتراً، سيماً خلال الانتخابات التمهيدية في العام 2016، عندما قال ترامب أن ماكين الذي ظل أسير حرب في فيتنام لسنوات ليس بطل حرب لأنه أسر.
من ناحية ثانية، أكدت وكالة أسوشيتد برس أن محققين من مكتب روبرت مولر المحقق الخاص في قضية التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية الأميركية، استجوبوا توك باراك، الذي يعد من أقرب أصدقاء دونالد ترامب وتجمعهما علاقات شخصية وتجارية قديمة.
وكان باراك من أقرب مستشاري ترامب خلال الحملة الانتخابية، وقد عمل على جمع التبرعات للحملة، كما كانت تربطه علاقات وثيقة بمديرها السابق بول مانافورت الذي يواجه تهماً مالية في محكمتين فيدراليتين.
ويلاحق مولر أيضاً عدداً من المقربين من ترامب، بينهم جورج نادر، الذي كشف عن ترتيبه وحضوره اجتماعاً سرياً في جزر سيشل قبيل تنصيب ترامب، وذلك بهدف إقامة قناة اتصال مع الكرملين من دون علم حكومة (الرئيس آنذاك) باراك أوباما.
في غضون ذلك، انتقد ترامب أول من أمس، سياسة الهجرة الأميركية، مشيراً إلى أن الولايات المتحدة قد تضطر إلى “إغلاق” حدودها.
وقال: إن المسؤولين يعملون على إصلاح بعض المناطق فيما يخص السيطرة على الحدود الأميركية، لكن الولايات المتحدة “تحتاج للكثير من المال”، مضيفاً إن الولايات المتحدة قد تضطر لإغلاق حدودها لإنهاء هذا الأمر.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.