مايا يوسف: أعمالي جريئة دون ابتذال درست الإعلام وعملت بالصحافة ثم اتجهت للفن

0

أغنية “الست” أثارت ضجة والرقابة أجازتها دون حذف

أستعد لدخول التمثيل وجديدي خليجي

القاهرة – خالد فؤاد:
نجحت المطربة مايا يوسف في غضون فترة زمنية قصيرة، وإثارت الجدل بنوعية الأغنيات التي تقدمها، فلفتت الأنظار نحوها بشدة وحققت ما لم تنجح فيه الكثيرات بسنوات طويلة، حيث يترقب الشباب أعمالها الجديدة، وآخرها أغنية “الست” كلمات الشاعر حسن عزو، وقد صورتها لتعرض بالفضائيات، وترد بها على أغنية “الراجل” للفنان رامي صبري.
عن الأغنية، وبدايتها الفنية، ومن اكتشف موهبتها، وأحلامها مع التمثيل التقت “السياسة” مايا يوسف.

كيف بدأت مسيرتك الفنية؟
عشت طفولتي في السعودية مع أهلي، وعدت لمصر بعدها، حيث التحقت بكلية الإعلام، وعملت بمجال الصحافة لفترة قبل التفرغ للفن.
إعلام وصحافة.. كيف جاء الإتجاه للفن؟
أحببت التمثيل والغناء منذ صغري، وترددت في الحديث مع اهلي في رغبتي بالالتحاق بمعهد التمثيل او الموسيقى العربية، وبدأت أشبع رغبتي في الجامعة، حيث شاركت فى العروض المسرحية والحفلات الغنائية فتأكدت إنني املك موهبة كبيرة وإستعداد رائع، فقررت أن يكون هذا طريقي بعد التخرج.
ما موقف أسرتك؟
واجهت إعتراضات كبيرة في البداية من منطلق خوفهم على مما يتردد عن الوسط وما يحدث فيه، وبالحوار والمناقشة وإقتناعهم بإنهم قاموا بتربيتي بشكل جيد وافقوا على خوضى التجربة وبدأو في مساندتي.
تقولين إنك أحببت التمثيل والغناء.. فلماذا بدأت بالغناء وليس التمثيل؟
لأني وجدت صعوبة في هذا، ليس في العمل بينما في فرض ما اريد تقديمه والظهور به للناس، فلم اكن ولا زلت غير مستعدة للرضوخ لرغبة السوق، فأسعى للدخول من البوابة التي تجعلني راضية ومقتنعه بما أقدم.
ألم تصادفي نفس المشكلة او الصعوبات مع الغناء؟
لا، لكون الحظ وقف بجانبي مع تعرفي على المنتج ابراهيم الفضالي صاحب شركة “الفضالي” للإنتاج الفني وهي من الشركات القديمة في مجال الغناء وتقدم فن للفن فقط، وبعد إقتناعهم بي تعاقدوا معي وبدأنا رحلتنا سويا.
تريدين القول أن جمالك لم يكن له دور في دخولك الغناء وإقتناع الشركة بك والتعاقد معك؟
جمالي بالنسبة لي شئ نسبي، نعم اعرف انني بحمد الله جميلة، ولكن لم اعتمد عليه على الإطلاق، أتفق معكم إن الجمال له دور كبير خاصة في البداية، لكن بدون موهبة او افكار جديدة لا يفيد الفنانة.. مجرد صورة جميلة تأخذ وقتها وتنتهي ويملها الجمهور.
ما اللون الغنائي الذي تقدمينه وتتميزين به؟
ليس لدى لون ثابت فما يعرض علي ويعجبني اقدمه، و أتميز اكثر بتقديم الأغنيات الخفيفة والجريئة التي تقتحم مناطق شائكة ولكن دون ألفاظ جارحة او مشاهد مبتذلة، وهي معادلة صعبة ليس في مقدور أي فنانة تقديمها.
ما نوعية الأغنيات التي تحبين الإستماع لها؟
أحب الأغنيات القديمة والهادئة وتزعجني الأغنيات الصاخبة.
من المطربين الذين تحرصين على الإستماع لهم؟
كثيرون منهم على سبيل المثال كاظم الساهر ومحمد فؤاد ومحمد منير وأنغام وإليسا وسميرة سعيد.
هل من شعراء وملحنين تعتزين بالتعامل معهم أو تتمنين التعاون معهم؟
أعتز بشدة بتعاملي مع الشاعر أمل الطائر في أغنيتي الأخيرة “مش هاحزن” التي تعرض حاليا بالقنوات المختلفة، وسعدت بتعاوني مع الشاعر الغنائي حسن عزو في أغنية “الست” التي انتهينا من تسجيلها وتصويرها وستعرض قريبا، فهو من الشعراء الجيدين، ويفهم ما اريد، وأنا أفضل دائما التعاون مع شعراء وملحنين يفهمونني جيدا.
أغنية “الست” لماذا اثارت ضجة قبل عرضها ؟
الأغنية من كلمات حسن عزو وألحان بينو وتوزيع تامر صقر وإنتاج شركة “الفضالي” للإنتاج الفني ونقوم من خلالها بالرد على أغنية “الراجل” لرامي صبري، التي استفزت الكثير من النساء، فندافع فيها عن حق المرأة وضرورة معاملتها معاملة حسنة وعدم الإعتداء عليها بأي شكل، ورغم جرأة كلماتها تم إجازتها رقابيا دون حذف، ما يؤكد أن هناك إختلاف كبير في افكار الرقابة ويحسب لهم إجازة الكلمات كما هي.
ماذا عن الجديد الذي تستعدين له بعدها؟
أستعد لتقديم أغنية جديدة باللون الخليجي، لأني احب الأغنيات الخليجية واتميز بتقديمها وسيكون هناك مفاجأة كبيرة .
ماذا عن طموحك مع التمثيل؟
لدي طموحات كبيرة فيه، وكان لي تجارب وانا طفلة واثناء الدراسة الجامعية، واريد دخول التمثيل من الباب الذي يرضيني ويجعلني مقتنعه بما اقدم.
من الفنانة التي تتخذينها قدوة؟
هناك اكثر من فنانة مثل نبيلة عبيد ونجلاء فتحي، وفي مجال الإستعراض اعشق شيريهان ونيللي واتمنى تقديم اعمال إستعراضية مثلهما، ومن احلامى ايضا تقديم افلام “كارتون” أحبها جدا واتمنى تقديم اعمال وأغنيات للأطفال.
من المخرجين والكتاب الذين تتمنين العمل معهم؟
خالد يوسف ومجدي الهواري من المخرجين، والمؤلف تامر حبيب .
هل هناك ممنوعات فيما توافقين على تقديمه من افلام او مسلسلات؟
بالطبع.. الإبتذال مرفوض بكل اشكاله والوانه .
طموحاتك .. إلى أين؟
ليس لها حدود، المهم ان اكون راضية عن نفسي وما اقدم، ولا ارى انني حققت شئ من احلامي المهم ان يراني الجمهور بالشكل الذي اتمناه.
هل هناك هوايات فنية أخرى بخلاف التمثيل والغناء؟
أهوى تصميم الأزياء واقرأ بنهم فى مجال التطوير الذاتي والتنمية البشرية وأحيانا اكتب اغاني واشعار.
بعيدا عن الفن .. كيف تقضين اوقاتك؟
أشعر بمتعة كبيرة وانا اشارك المحيطين بي ما يقدمون من أعمال خيرية وإنسانية .
ما رياضتك المفضلة للحفاظ على رشاقتك؟
الايروبكس وأحب كذلك المشي جدا في الشارع والتراك.
اخبار قلبك حاليا؟
غير مشغول سوى بالعمل .
وهل هناك مواصفات لفارس أحلامك؟
لم اقم بتحديدها أبدا، يهمني أن يكون انسان حقيقي ورجل بمعنى الكلمة، يقف بجانبي ويساندني ولا يكون عثرة في طريق أحلامي.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

8 + تسعة عشر =