ما احبك

كلّما جيت اذكرك ترحل دموعي من عيوني
وقتها أرفض اداري دمعتي لامن تمادت
ابتسم واضحك وأبكي وتبتدي لحظة جنوني
واشعل اشموع القصايد والقوافي لك تنادت
وامسك الوردة واقطفّـها « يبونيمايبوني»
واذبح الورد ابإديني يا ترى ويش استفادت
وامتطي حزني واسافر كنّي امسافر بدوني
ليت فادت رحلتي دونك حبيبي ليت فادت
بعدما تهت ابهوى حبك هلي ميّت لقوني
ينتفض جسمي وانادي «ليتها ادروبي تهادت»
وانتهت رحلت حبيبك وانتهت لفظة شجوني
والله اني في غيابك كثرت انفاسي تزادت
راح عمري والهواجس والشعر لجلك عصوني
والليالي المظلمة غطت تفاصيلي وسادت
وانت ارحل وارمي الماضي ولا تذكر ظنوني
لانها خابت ظنوني وأرجعت لجلي وعادت
بفتح الابواب واصحى من حزن جرّح جفوني
وابتعد لآخر مسافه لو دموع الشوق زادت
ما احبك ما احبك ما احبك كثر كوني
كثر ما قلبي تعذبكثرمـا انفـآسي تنـآدت
كلّما جيت اذكرك ترحل دموعي من عيوني
وقتها أرفض اداري دمعتي لامن تمادت

عبدالرحمن المريسي

Print Friendly