مبتعث كويتي في جامعة مانشستر يحصل على براءة اختراع في طب الأسنان

يمكن الطالب الكويتي أحمد محمد العلي – تخصص طب وجراحة الفم والأسنان في جامعة مانشستر بالمملكة المتحدة – والمبتعث من قبل وزارة التعليم العالي, من الحصول على براءة اختراع من قبل مكتب براءات الإختراع (USPTO) في الولايات المتحدة الأميركية وذلك عن جهازه الذي يحمل فكرة جديدة تعمل على تصحيح عملية تنظيف الأسنان وجعلها أكثر سهولة, بهدف تقليل نسب تسوس الأسنان ومعدلات الإصابة بأمراض اللثة والوقاية منهما.
يأتي هذا الإنجاز بعد فترة طويلة من إجراء المبتعث أحمد العلي لدراسات وأبحاث عن المشكلات والعوائق التي تواجه مرضى الأسنان عند تنظيف أسنانهم, وقد حظى الإختراع منذ البداية بدعم كبير من مركز صباح الأحمد للموهبة والإبداع.
وقال الطالب أحمد العلي:” أهدي هذا الإنجاز إلى الكويت, وأتمنى في المستقبل القريب أن يرى النور من خلال تقييم الإختراع, ومن ثم تطبيقه كمنتج على المستوى الصناعي والتجاري”.
من جهته أشاد مدير إدارة الإبتكار بالوكالة في مركز صباح الأحمد للموهبة والإبداع م.خالد الحسن بهذا الإنجاز قائلاً:” ما حققه المخترع الكويتي أحمد العلي يعد إنجازا كويتيا جديدا يضاف إلى رصيد الكويت الحافل بالإختراعات والابتكارات”.
بدوره علق الأمين العام المساعد للنادي العلمي الكويتي علي الجمعة قائلاً: “نفتخر بوجود طاقات شبابية تعمل على تحقيق كل ما يدعو للفخر باسم الكويت, ونشيد بجهود المخترع أحمد العلي كمثال للشاب الكويتي المجتهد الذي لا يتوانى عن رفع شأن الكويت في المحافل المحلية والدولية”.
وأضاف الجمعة أن النادي العلمي الكويتي يولي المخترع أحمد العلي اهتماما كبيرا منذ أن استشعر موهبته في مجال الاختراعات, مما دعا النادي إلى احتضانه علميا والعمل على إزالة كل المعوقات التي من الممكن أن تعرقل تلك الموهبة.