مجلس الوزراء: محاسبة مزوري الشهادات وملاحقة المسهِّلين لهم كلف "التخطيط والتنمية" بمتابعة سير تنفيذ الأعمال في مشروع مطار الكويت "T2"

0

* تكليف “البترول” بتفعيل التعاون مع المؤسسة الصينية للتأمين على الصادرات والائتمان
* بناء على أمر سمو الأمير مساعدات بمليوني دولار لضحايا الزلازل و”تسونامي” بإندونيسيا

أكد مجلس الوزراء عزم الحكومة في المضي قدماً باتخاذ كل الإجراءات القانونية ضد من تثبت عليهم جرائم تزوير الشهادات الدراسية وملاحقة المتورطين بالتسهيل لهم.
جاء ذلك خلال جلسة المجلس، أمس، في قصر بيان، برئاسة رئيس الوزراء بالإنابة ووزير الخارجية الشيخ صباح الخالد.
وقال نائب رئيس الوزراء وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء أنس الصالح، إن المجلس استمع المجلس إلى شرح قدمة وزير التربية ووزير التعليم العالي د.حامد العازمي حول التقرير الشهري للجنة المكلفة بدراسة وفحص شهادات موظفي الدولة سواءً من المواطنين أو الوافدين والإجراءات التي اتخذتها الوزارة في هذا الشأن، مضيفا أن وزير التربية أحاط المجلس علماً بإحالة عدد من حملة الشهادات المزورة إلى النيابة العامة مؤخراً، مبينا ان المجلس أثنى على الإجراءات التي تقوم بها وزارة التعليم العالي واللجنة المكلفة بالبحث بهذا الملف.
وذكر الصالح أن المجلس كلف الأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية بمتابعة سير تنفيذ الاعمال في مشروع مطار الكويت “T2” والمرافق التابعة له وموافاة مجلس الوزراء بتقرير دوري كل ثلاثة أشهر يتضمن التطورات والمستجدات في هذا الشأن، وما قد يطرأ من معوقات أو عراقيل تؤدي إلى تأخر تنفيذ المشاريع والبدائل والحلول اللازمة لتذليلها وذلك بما يضمن إنجاز الاعمال والتشغيل وفقاً للجداول الزمنية الموضوعة بهذا الشأن.وتابع أن المجلس كلف مؤسسة البترول الكويتية بالتنسيق مع وزارة الخارجية لمراجعة وتفعيل أطر التعاون والتفاهم ما بين المؤسسة والمؤسسة الصينية للتأمين على الصادرات والائتمان من جميع الجوانب واتخاذ الإجراءات اللازمة وفقاً للنصوص والاجراءات المتبعة في هذا الشأن.
وأشار الصالح إلى أن رئيس مجلس الوزراء بالإنابة ووزير الخارجية الشيخ صباح الخالد أحاط المجلس علماً بنتائج الزيارة التي قام بها للبلاد مؤخراً وزير خارجية مالطا كارميلو أبيلا التي تم خلالها بحث العلاقات الثنائية المتميزة بين البلدين الصديقين وسبل تنميتها وتعزيزها في كل المجالات والميادين، بالإضافة إلى بحث آخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية، والتطورات التي تشهدها المنطقة والقضايا محل الاهتمام المشترك.
وأضاف أن الخالد أحاط المجلس علماً بنتائج الزيارة التي قام بها للبلاد مؤخراً وزير خارجية أفغانستان صلاح الدين رباني وفحوى المحادثات التي أجراها والتي تناولت العلاقات الثنائية المتينة التي تربط البلدين وسبل تعزيزها في كل المجالات، كما تم بحث آخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية والتطورات التي تشهدها المنطقة بالإضافة إلى مناقشة القضايا محل الاهتمام المشترك.
واشار إلى أن المجلس بحث الشؤون السياسية، واستعرض آخر المستجدات الراهنة على الساحة السياسية على المستويين العربي والدولي.
وقال الصالح إن المجلس تابع بعميق الأسف الآثار المدمرة التي خلفتها كارثة الزلزال والمد البحري (تسونامي) الذي ضرب مؤخراً عدداً من المدن الإندونيسية وراح ضحيته الآلاف من القتلى والمصابين والمفقودين والمشردين بالإضافة إلى الدمار الذي أصاب تلك المدن المنكوبة.
وأضاف بناء على أمر سمو الأمير وتجسيداً للدور الإنساني الرائد لدولة الكويت في الاستجابة للازمات الإنسانية، فقد قرر مجلس الوزراء تقديم مواد إغاثة عاجلة بقيمة مليوني دولار لمساعدة المتضررين من هذه الكارثة الإنسانية، وتكليف وزارة الخارجية بالتعاون مع جمعية الهلال الأحمر الكويتية بالتنسيق مع المنظمات الإنسانية المتخصصة لتأمين تلك المساعدات لمستحقيها بالسرعة الممكنة.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

5 × 5 =