محافظ الأحمدي: حريصون على وقف الهدر في الثروة الكهربائية والمائية

ثمن محافظ الأحمدي الشيخ فواز الخالد, جهود وزارة الكهرباء والماء ومركز العمل التطوعي لتعزيز التعاون بين الجهات الرسمية والأهلية بهدف ترشيد إستهلاك الكهرباء والماء, التي أثمرت إطلاق حملات على صعيد المحافظات كانت باكورتها في محافظة الأحمدي قبل شهر في اطار, وقف الهدر الحالي في الثروة الكهربائية والمائية في البلاد والحفاظ عليهما.
وذكر المحافظ الخالد في تصريح له أمس ان حملة ترشيد الكهرباء والماء, التي اعتمدها اجتماع المحافظين الذي استضافته محافظة العاصمة, بحضور رئيسة مركز العمل التطوعي الشيخة امثال الاحمد, وبالتعاون مع وزارة الكهرباء والماء ممثلة في فريق الترشيد بالقطاع الحكومي, تستهدف تخفيض معدلات الاستهلاك الحالية والتي وصلت الى مستوى قياسي, مشيرا الى الدور الفاعل الذي يمكن ان تقوم به مؤسسات المجتمع المدني وجمعيات النفع العام, والمراكز والفرق التطوعية في توعية المواطنين والمقيمين .
وأشار الى انه وفي هذا السياق وجه كل الادارات التابعة لديوان عام المحافظة إلى المساهمة العملية والدعم الفعلي لحملة الترشيد, مؤكدا أهمية ان تبدأ الادارات الحكومية بنفسها حتى تكون قدوة للمواطنين والمقيمين وجميع المؤسسات الرسمية والاهلية في محافظة الاحمدي على نحو خاص وفي الكويت بوجه عام.
من جانبه عمم مدير ادارة العلاقات العامة والاعلام بالمحافظة خالد الملا توجيهات المحافظ الى جميع منتسبي إدارات ديوان عام المحافظة والعاملين بضرورة الإلتزام والتقيد بإطفاء إنارة المكاتب والمرافق الخدمية وإغلاق جميع الأجهزة الكهربائية والإلكترونية قبل مغادرة المكاتب في نهاية الدوام وذلك طوال الفترة الصيفية.