فخور بحضور منتدى الاعلام العربي بالإمارات للعام الثالث على التوالي

محمد الوسمي يفكر بالكيف لا الكم ويضع طاقته في برنامج واحد فخور بحضور منتدى الاعلام العربي بالإمارات للعام الثالث على التوالي

"ليالي الكويت" مع المخرج سعود الرمح والمذيعة لولوة العسلاوي

كتب – آلاء الوزان:
حضر المذيع محمد الوسمي قبل ايام منتدى الاعلام العربي الذي اقيم بدولة الامارات العربية المتحدة.
وعن مشاركته ذكر الوسمي: للعام الثالث على التوالي اتلقى دعوة لحضور منتدى الاعلام العربي واتشرف بهذه المظلة الاعلامية الضخمة، التي تجمع نخبة من الاعلاميين والسياسيين والادباء والمثقفين وكبار الشخصيات خصوصا ان هذا المنتدى يحظى برعاية كريمة من سمو الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم نائب رئيس الدولة ورئيس مجلس الوزراء حاكم امارة دبي، وحضوره شخصيا وهذا يعكس اهتمام سموه بالتطور الاعلامي ولهذا العام خاصية متميزة لمنتدى الاعلام العربي بدورته الخامسة عشرة، حيث حمل شعار، الاعلام ابعاد انسانية، وهذا الشعار يمت لنا بصلة كبيرة ليس فقط كاعلاميين بل ككويتيين، لاننا في الكويت نحن وطن الانسانية ووالدنا سمو الامير الله يحفظه قائد العمل الانساني، مما يحملنا مسؤولية انسانية كبيرة تعكس صورة دولة الكويت قيادة وحكومة وشعبا.
واستطرد الوسمي: التقيت بشخصيات اعلامية مهمة مثل الدكتورة نشوى الرويني من مصر، زاهي وهبي ونيشان من لبنان، وايضا الاعلامي تركي الدخيل مدير قناة “العربية”، عبدالرحمن الراشد “الشخصية الاعلامية” لهذا العام، والكثير من الاعلاميين والاعلاميات.
واما من الكويت فالتقيت وكيل وزارة الاعلام المساعد لقطاع الاخبار محمد بن ناجي، والشيخ راكان الصباح والشيخ ماجد الصباح والدكتور بركات الوقيان، وحمد العلي الملقب لـ”حمد قلم” والزميل علي نجم.
وعن تقديمه لبرنامج “ليالي الكويت” في الفترة الحالية قال: اعتبر هذه نقلة نوعية في مسيرتي الاعلامية في تلفزيون الكويت، مع بقية البرامج التي قدمتها بالسابق، وباختصار تلفزيون الكويت هو بيتي و”ليالي الكويت” هي النافذة التي اطل من خلالها على المشاهد داخل الكويت وخارجها، وسعيد بردود فعل المتلقي وهذه دلالة واضحة على نجاح فكرة البرنامج ووصوله للجمهور، والفضل بلا شك يعود لله سبحانه وتعالى ومن ثم المسؤولين في وزارة الاعلام على الاهتمام والدعم والمتابعة اليومية لحركة سير العمل حفاظا على الصورة المثالية لتلفزيون الدولة الرسمي، ولا ننسى جهد الزملاء في البرنامج من الاخراج والاعداد والفنيين وزملائي المذيعين.
اما عن العمل في الاذاعة فقال: عملت بالاذاعة في كافة محطاتها مثل “كويت اف ام” والبرنامج العام والبرنامج الثاني وجربت برامج “الهواء” و”التسجيل”، وافكر بالكيف وليس بالكم وافضل الانشغال ببرنامج واحد واضع فيه كل طاقتي، وانا راضٍ كل الرضا عن كل عمل قدمته برفقة زملائي في وزارة الاعلام بالقطاعين التلفزيوني والاذاعي.

محمد الوسمي

محمد الوسمي