مدونات القلق.. هل تشفينا منه؟

0 78

ترجمة – أحمد عبد العزيز:

يمكن أن تكون الحياة مثل العربات الأفعوانية الدوارة المثيرة في الملاهي الترفيهية للذين يعيشون مع فوضى القلق. إنهم باستمرار تحت الحصار لأن عقولهم خارجة عن سيطرتهم ومع ضربات قلوبهم تثور آلاف الأسئلة في الشقوق الداخلية لأدمغتهم، وتهاجمهم شكوكهم الذاتية في أنفسهم وهذه الشكوك هي التي توجه حياتهم بحلوها ومرها.
عندما يتحدثون عن الصعوبات التي يواجهونها، يضحكون كثيراً. لذا من المعتاد بالنسبة لهم أن يصدقوا أنهم وحدهم في هذا العالم، حيث يصعب تفسير اضطرابات المزاج ونوبات الهلع إلى شخص لم يمر بتلك الحالة.
في عالم يتميز بالاتصالات السريعة للغاية والبيانات المتدفقة بكرم نادر، فإن كثير من الناس يروجون لعلاماتهم التجارية الجديدة من خلال فكرة التسوق عبر الإنترنت. ويعتبر أحد أبسط الطرق للحصول على ذلك هو عمل ” مدونة” وانتشرت المدونات بشكل منقطع النظير.
تطورت مدونات القلق شأنها شأن كل المدونات – على مدى العقود القليلة الماضية. الميزة الرئيسية لمدونة القلق هي أن المؤلف الرئيسي للمدونة هو شخص يقاوم اضطرابات القلق ويشارك مع القراء تجاربه المريرة في العلاج.
لقد أصبحت هذه المدونات محبوبة إلى حدٍ كبير لأن ملايين الناس في جميع أنحاء العالم يقاومون القلق وربما ما يشعرهم بالعزاء الحقيقي هو حقيقة أنهم ليسوا وحدهم الذين يقاومون القلق.

خصائص مدونة القلق؟
مدونات القلق تنقسم إلى نوعين: مدونات تجارية، ومدونات خاصة
المدونة التجارية يحصل منها صاحبها على أموال نظير المشاركة وتبادل المعلومات والتجارب والتوصيات الخاصة بالقلق أما المدونات الخاصة فيقدم صاحبها كل هذه المعلومات مجانا.
يرى العديد من الناس أن مدونات القلق التجارية تفسد المياه بدلاً من تنقيتها وذلك بمحاولة كسب المال بينما تتحدث عن المشكلات ذات الصلة بالذين يعانون من القلق. وتشمل هذه المسائل التعامل مع الأدوية والمعالجين والمراكز العلاجية. ويعتبر البعض أن فكرة حصول مالك المدونة على الأموال من المرضى النفسيين هو خطأ أخلاقي.
التعامل مع القلق:
التعامل مع اضطرابات القلق يحتاج إلى جسارة، وعندما يكون الشخص القلق هو أحد أفراد الأسرة قد يكون الأمر أصعب من الناحية العاطفية. ومن المهم أن يتم التعامل مع الذين يعانون من اضطرابات القلق بقدر كبير من التعاطف والمحبة لأنهم يعيشون مع هذا الاضطراب النفسي ليلا ونهارا وغير متأكدين من وجود من يشاركهم معاناتهم.
على الرغم من أن تغريدات القلقين تبعث على الفكاهة والضحك إلا أن القلق يدفع ضحاياه إلى النزوع إلى القلق والهم دون داعٍ، وعدم القدرة على الحركة عند حدوث هلع أو مواقف صعبة، ناهيك بالصداع النصفي الذي يعتبر زائرا غير مرغوب فيه للقلقين فضلا عن الدوار والغثيان.

You might also like