مرام: الشارع الخليجي لمس تطور الدراما الكويتية اعتبرت اللغط حول "دفعة القاهرة" غير مبرر ولا تقذف إلا الشجرة المثمرة

0 76

كتب – مفرح حجاب:

أعربت الفنانة مرام عن سعادتها لعرض كم كبير من الأعمال الدرامية المحلية المتميزة خلال شهر رمضان الماضي، وقالت ان هذا الموسم الدرامي شهد تطورا كبيرا ومنافسة شرسة لوجود تنوع وتميز في كل تفاصيل الأعمال، وقد لمس الشارع الخليجي هذا التميز والانضباط من خلال متابعته الأعمال مهما حملت من تفاوت في النجاحات، مشيرة الى ان هذا التطور لم يكن فقط في أداء الممثلين ولكن أيضا في الفكر والقصة والمعالجة والإخراج وتوظيف الصورة بشكل يخدم العمل، فضلا عن إبراز مجموعة من المخرجين والفنانين الشباب وهذا مكسب كبير.
وأوضحت مرام في لقاء مع “السياسة” انها شاركت في عملين خلال رمضان، هما “دفعة القاهرة، و”لا موسيقى في الأحمدي” ووجدت ان هناك حالة خاصة في الدراما هذا العام، وان هذين المسلسلين وصلا الى “الترند” على قنوات “ام بي سي” حيث حظيا بنسبة مشاهدة عالية.
وفيما يتعلق باللغط الذي أحاط بمسلسل “دفعة القاهرة” أثناء تصويره ومدى التأثير عليه، قالت مرام: أولا هذا العمل جمعني مع كوكبة من الفنانين كنا نعمل مع بعضنا البعض في السابق وهو فرصة جميلة ان نعمل معا من جديد، ثم ان المسلسل لم يسئ الى الفتاة الكويتية او الشباب الكويتي بأنهم يذهبون للقاهرة من أجل العلاقات العاطفية وانما حوار نور الغندور كان واضحا حين قالت اننا جئنا الى هنا من أجل الدراسة، كما أن هذا عمل فني وله بعد خيالي وابداعي، وعموما لا ترمى إلا الشجرة المثمرة، ولفتت مرام الى ان العمل حظي بمتابعة جيدة وشاهده الكثير وكانت فيه رسائل وأهداف جميلة.
واعتبرت مرام ان الدراما التراثية حظيت بمتابعة أكثر من الدراما الحديثة لما فيها من قيم رائعة وأجواء جميلة والكل كان مشتاقا اليها، وقالت ان الجميع يتحدث دائما عن أيام الزمن الجميل وهذه الحقبات الزمنية، التي ظهرت في الأعمال التراثية وحملت معها سلوكيات رائعة وحوارات غير موجودة الآن حتى بين الأم وابنائها والزوج وزوجته، مشددة على ان الحوارات كانت تحمل رقيا في المفردات واللهجة حتى في الحب والعلاقات الاجتماعية.
وألمحت الى أن غياب مشاهير “السوشيال ميديا” عن المشاركة في الدراما هذا العام كان أمرا طبيعيا، لأنه لا يصح الا الصحيح، لأن الفن يبحث دائما عن فنان متطور يستطيع ان يجسد اي “كراكتر” بشكل جيد، مشيدة في الوقت نفسه بحالة الوعي الموجودة لدى المنتجين والمخرجين، حيث انعكس ذلك على جودة الأعمال.
وكشفت مرام عن ان الوعكة الصحية التي ألمت بها كانت مفاجئة لها ولا تتمناها لأحد، وأضافت استيقظت في الصباح لا أستطيع التنفس وفجأة وجدت نفسي مصابة بذبحة صدرية وثلاث جلطات ما استدعى إجراء قسطرة وتركيب دعامة، مشيدة بدعم كل من حولها والوقوف بجوارها سواء كان من خلال الاتصالات أو الحضور.
وأكملت لا يوجد أحد أعرفه لم يسأل عني في هذه الفترة وانا مهما تقدمت بالشكر لكل الناس لن أوفيهم حقهم، حيث ان المريض في مثل هذه الظروف لا يحتاج الا الدعم على المستوى النفسي، متمنية الشفاء لكل مريض.
وتابعت مرام: ان عودتي الى مجموعة السلام الإعلامية من خلال مسرحية “خطوات الشيطان” تعد عودة جميلة بعدما قدمت معها “الحاسة السادسة ” من قبل وحققنا ارقاما قياسية في عدد العروض، مشيرة الى ان الفنان عبدالعزيز المسلم يقدم مسرحا يحترم عقل الجمهور ويقدم المتعة والترفيه.
واضافت: ان الحضور الجماهيري لعروض المسرحية فاق كل التوقعات ولا يوجد مقعد واحد فارغ في كل العروض التي قدمناها، فضلا عن اننا مستمرون في تقديم عروض المسرحية بسبب هذا الاقبال الكبير من الجمهور، خصوصا ان العرض فيه كم كبير من الكوميديا والرعب وهما من الأشياء التي تجذب الجمهور.
وأشارت مرام الى انها تجسد في مسرحية “خطوات الشيطان” شخصية عهد التي تجمعها علاقة مع مشعل الشايع تظهر بحالة كوميدية مميزة لكن هذه العلاقة سيعرف الجمهور عندما يأتي الى المسرحية إذا كانت ستكتمل أم لا، مشيدة بكل الجمهور الذي تحدى حرارة الطقس وحضر المسرحية.

‘دفعة القاهرة’

You might also like