مستشار جديد! زين وشين

0 17

سمعنا ان ديوان الخدمة، أيده الله، يعمم على جميع الوزارات بضرورة إنهاء عقود الوافدين والتعجيل بالإحلال الذي تحول من ضرورة الى ضرورة قصوى، بعد ان وصلت طوابير الانتظار الى الحد الذي لا يطاق، والمؤسف حقا ان ديوان الخدمة، نصره الله، يأمر الوزارات بالبر وينسى نفسه، فبالامس القريب تم تسريب صورة قرار تعيين مستشار وافد براتب 2500 دينار بتاريخ جديد، أي بعد التعاميم إياها، وهذا طبعا خلاف الميزات التي تمنح لسعادة المستشار.
والمؤكد ان ما لم يتم تسريبه من قرارات تتم من تحت الطاولة، وبسرية تامة، اكثر بكثير مما تم تسريبه، والمؤسف ان الكويتيين العاطلين عن العمل كثر، ومثلهم من المتقاعدين الذين لايزالون في قمة العطاء، ويمكن الاستفادة منهم كمستشارين، نظرا الى ما يتمتعون به من خبرة وكفاءة، وفي المكان نفسه، وبنصف الراتب، الا الديوان” المحتل”، مع الاسف الشديد، يصر على أن المستشار لا بد وان يكون وافدا، فهذا اللقب الكبير حكرا عليهم، ولا يصلح الا لهم، او بالاصح لا يصلح للكويتي الذي من المستحيل أن يكون مستشارا وفق رأيهم، حتى وان صرحوا بعكس ذلك، وعمموا على الوزارات التعميم تلو التعميم، ينادون بالتكويت والإحلال!
الا ان ذلك لا ينطبق عليهم، ولا اعرف السر في ذلك، كما ان هناك ادارة اخرى لا تقل حماسة عن ديوان الخدمة في تعيين المستشارين الوافدين، هي الادارة العامة للطيران المدني، التي اصبح الوافد من جنسية اجنبية واصول عربية هو الآمر الناهي، والسيف المصلت على رقاب الكويتيين، ويا ليت هذا الامر جاء باداء أفضل للطيران المدني، بل عبر ذلك عن بيروقراطية غير مبررة، وتعطيل للمسافرين، وازدحام شديد، وسقوط مدوٍ في اول اختبار، فما ان تزيد على المطار رحلة واحدة الا ويصل الازدحام الى الجوازات، وهذا ما كسبناه من تعيين الاشقاء الذين غيروا جنسياتهم، ولم يتغير اداؤهم.
فمن أغرقوا سفينة الاعلام في يوم من الايام تحولوا الى الطيران المدني ليغرقوه، أما موافقات الديوان على تعيين المستشارين الوافدين، فهي امر مفروغ منه، مع شديد الاسف، فبالأساس القرار بديوان الخدمة بيد الوافدين يرضى من يرضى ويزعل من يزعل، فسعادة المستشار الذي يصوغ القرار بديوان الخدمة نسخة مكررة من المستشار نفسه في بقية الوزارات، الا ان الطيران المدني نصحهم بتغيير جوازاتهم تحايلا على قرارات”مجلس التعاون”!
الطامة الكبرى ان صورة قرار تعيين هذا المستشار الجديد تتداول في كل مكان، ولم يقم مسؤول واحد كبير بالاستفسار عن سبب تعيين هذا المستشار الجديد، او ماهي حاجة العمل له، والسؤال الاهم الذي يجب ان يطرح وبقوة: ألا يوجد كويتي متقاعد او على رأس عمله يقوم مقام هذا المستشار الوافد بمرتبه نفسه؟ زين.

طلال السعيد

You might also like