مسيّرة تصفي قائدين من “الحشد” العراقي على حدود سورية

0 63

عواصم – وكالات: قتل عنصران من ميليشيا “الحشد الشعبي” العراقية وأصيب آخر بجروح أمس، باستهداف طائرتين مسيرتين مجهولتين مواقعهم على الحدود العراقية السورية في غرب البلاد، بحسب بيان.
وأعلنت قيادة عمليات الأنبار للحشد الشعبي في بيانها “استشهاد مقاتلين اثنين في اللواء 45 بالحشد الشعبي وإصابة آخر بقصف بطائرتين مسيرتين في قاطع عمليات الأنبار”. وأضافت أن الطائرتين “مجهولتان” واستهدفتا نقطة ثابتة للحشد على بعد 15 كم من الحدود العراقية السورية. وأدت الضربة أيضاً إلى احتراق عربتين.
ونشر الحشد عبر حسابه على “تلغرام” صوراً تظهر عربات محترقة وقد تعرضت لأضرار كبيرة.
في غضون ذلك، هدد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، بأن “كل دولة تسمح لإيران باستخدام أراضيها لشن هجمات على إسرائيل ستتحمل النتائج”.
من جانبها، أكدت صحيفة “تايمز” البريطانية، أن الطائرات الحربية الإسرائيلية استهدفت مستودعات للأسلحة الإيرانية في العراق، ما يعتبر بمثابة “حرب سرية”.
وأفاد تقرير للصحيفة بأن مسؤولين أميركيين كشفوا أخيرا عن استهداف تل أبيب لمستودعات الأسلحة الإيرانية، ما من شأنه أن “يزعزع استقرار العراق الذي شهد أخيرا فترة من السلام النسبي”. وأضاف أن مصادر من واشنطن أكدت مقتل قائدين إيرانيين اثنين في هجوم إسرائيلي، في نفس الوقت الذي أكد فيه مسؤولون عراقيون وقوع انفجار هائل في قاعدة بمحافظة صلاح الدين الشمالية.

You might also like