مشاركة كويتية في ملتقى القاهرة الدولي للخط العربي

0 156

انطلقت فعاليات الدورة الرابعة لملتقى القاهرة الدولي للخط العربي بقصر الفنون بدار الأوبرا بحضور وزيرة الثقافة المصرية إيناس عبد الدايم وبمشاركة أكثر من 150 خطاطا من 27 دولة من بينها الكويت.
وأكد رئيس مركز الكويت للفنون الاسلامية فريد العلي خلال الافتتاح حرص الكويت على المشاركة في كل الفعاليات الثقافية العربية والدولية ،مشيرا الى أهمية ابراز المستوى الثقافي والفني المتميز الذي وصلت اليه البلاد.
وأضاف العلي أن مركز الكويت للفنون الاسلامية سيعرض مطبوعاته ضمن محاضرات وورش عمل الملتقى ، مؤكدا أن المركز لديه مجموعة متميزة من الكتب في مجال الخط العربي والزخرفة ستساعد الباحثين والخطاطين المشاركين في الملتقى.
وقال : هناك أربعة اصدارات جديدة للمركز من أقوى الاصدارات على مستوى العالم ،وسيتم اصدار كتاب “الفنون الاسلامية” الذي ترجم من الانكليزية للعربية بالاضافة الى الحصول على حقوق طباعته ونشره من الشركة البريطانية ،لافتا الى أنه قدم مجموعة من هذه الاصدارات لوزيرة الثقافة المصرية.
وأشار العلي الى أن الكويت من الدول الداعمة للفنون الاسلامية ،ولديها أعمدة بارزة ومتاحف كثيرة في هذا المجال ،ومنها دار الاثار الاسلامية ومتحف طارق رجب والمتحف الوطني وغيرها ،.
ولفت الى ان المنتدى الثقافي الذي يقيمه المركز بشكل دوري يستضيف خطاطين وباحثين وحرفيين ويشهد اقامة دورات تعليمية للفنون الاسلامية الى جانب المعرض السنوي الذي يقيمه المجلس الوطني للثقافة والفنون والاداب للكويتيين والاشقاء في دول مجلس التعاون الخليجي . وتطرق الى مهرجان سعاد الصباح لفن الخط العربي بالتعاون مع الجمعية الكويتية للفنون التشكيلية لافتا بأنه سيقام في ديسمبر المقبل ويجمع عمالقة الخط العربي وسيتم خلاله تكريم مجموعة من الخطاطين.
وكشف العلي عن ان مركز الكويت للفنون الاسلامية يقيم ورشة عمل لطلبة المدارس ببيت السناري الأثري في القاهرة بعنوان “اكتشف الفن الاسلامي” وذلك بالتعاون مع مكتبة الاسكندرية، وذلك بهدف تبسيط مفاهيم الفن الاسلامي من خط عربي وزخرفة اسلامية وتطبيقاتها على الخزف والخشب والمنسوجات والسجاد والمشغولات المعدنية للأطفال والنشء ،من خلال كراسة تقدم قيما ومعلومات ميسرة بأسلوب مشوق حيث يتم استخدام التلوين والملصقات والتوصيل واثارة الابداع والحركة عند الأطفال.
من جهته أعرب نائب رئيس مركز الكويت للفنون الاسلامية الدكتور جاسم المعراج عن سعادته بالمشاركة في ملتقى القاهرة الدولي ،مشيرا الى أنه يشارك بثلاث لوحات الاولى بخط المحقق الممزوج بالاسلوب العثماني التقليدي ،وهو الخط المعتمد في كتابة المصاحف القديمة والكتابات المعمارية في المساجد.
وأضاف أن اللوحة الثانية بخط الثلث للآية الكريمة “فاذكروني أذكركم” الى جانب اللوحة الثالثة بخط الرقاع وهو من الخطوط النادرة، موضحا أنه ركز على هذا الخط لاعادة احيائه واظهار جمالياته.
وقال انه يشارك كذلك في ورشة عمل ضمن فعاليات الملتقى لشرح جماليات خط الرقاع من ناحية الحرف والقاعدة ،الى جانب علاقته بباقي العائلة التي ينتمي اليها “الثلث والنثر والريحاني والمحقق”. وعبر المعراج عن بالغ سعادته بتواجده ضمن المكرمين في الملتقى مؤكدا أن التكريم يثقل عليه المسؤولية لاضافة الجديد لفن الخط على صعيد التعليم والفن والتخصص.
وأشار الى أهمية المشاركات العربية والدولية في الملتقى ،مؤكدا أنها تصقل موهبة الفنان بالاضافة الى أن النقد وتعدد وجهات النظر يساهمان في اعادة التقييم والمراجعة لديه ويساهمان في تجديد الفنون الاسلامية.
تشارك في الملتقي 27 دولة هي الكويت وسورية وماليزيا والولايات المتحدة وباكستان والجزائر والعراق وبريطانيا وتايلند والصين وكمبوديا وفلسطين واندونيسيا والمغرب والامارات وبولندا وايطاليا ولبنان وتونس والأردن والهند وسنغافورة وتركيا ونيجيريا وبنغلاديش والسعودية.
يتضمن الملتقى الذي تستمر فعالياته حتى 26 أكتوبر الجاري ندوات وورش عمل تحت شعار “هوية أمة وابداع فنان” وتحل الصين ضيف شرف .
ومن المقرر أن يتم في هذه الدورة تكريم الفنانين محمد رطيل وخليفة الشيمي (مصر) ومحمد خبطة (المغرب) فيما تضم قائمة ضيوف الشرف يوسف ينغ تشي (الصين) ورشيدة الديماسي (تونس) ونصار منصور (الأردن) وجاسم معراج (الكويت) وايزابيلا أخمان (بولندا) وحسين يونس (لبنان) وأنتونيلا ليوني (ايطاليا) وعبد القادر بومالة (الجزائر) وأحمد الأسمر (فلسطين).

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.