مصر ترفض إرجاع سقوط طائرتها لحريق توقيف رئيس مصلحة الجمارك بتلقي رشاوى

0

القاهرة – أ ف ب: رفضت مصر مجدداً، أمس، نتائج التحقيق الفرنسي في سقوط طائرة “مصر للطيران” العام 2016، الذي رجّح أن يكون حريقٌ في قمرة القيادة تسبّب في تحطمها ومصرع 66 كانوا على متنها.
وقالت النيابة العامة المصرية، في بيان: “لا صحة لما تتداوله بعض المواقع الإخبارية حول الوصول إلى سبب سقوط الطائرة، وإرجاعه إلى حريق في قمرة قيادتها”.
وأكدت أن “التحقيقات بشأن حادث سقوط الطائرة القادمة من مطار شارل ديغول بباريس مازالت مستمرة ولا صحة لما يجري تداوله حول سبب سقوطها”.
وجددت أن “الثابت من تقرير مصلحة الطب الشرعي المصرية، أنه تم العثور على بقايا مواد متفجرة بأشلاء الضحايا وبعض المواد المعدنية والبلاستيكية والصلبة من حطام الطائرة والملتصقة بتلك الأشلاء المعثور عليها بموقع الحادث”.
في غضون ذلك، أوقفت هيئة الرقابة الادارية المصرية، رئيس مصلحة الجمارك واحالته للتحقيق بتهمة تلقي رشاوى.
وذكرت الهيئة في بيان، ان رئيس مصلحة الجمارك جمال عبد العظيم ،متهم بـ “الحصول على رشاوى من بعض المستخلصين الجمركيين، مقابل تهريب بضائع محظور استيرادها ودون سداد الرسوم الجمركية المستحقة عليها”.
واضاف البيان ان رئيس مصلحة الجمارك “وجه مرؤوسيه بإعداد تقارير مخالفة للواقع لتخفيض الغرامات المالية المستحقة عن بضائع سبق ضبطها في عدة قضايا تخص المهربين، وجار العرض على النيابة العامة لاتخاذ ما يلزم من إجراءات”.

You might also like

Leave A Reply

Your email address will not be published.

11 − 5 =