مصطفى: الطفولة صانعة المستقبل وتحظى باهتمام جميع الأمم ورعايتها ناب عن وزير الإعلام في افتتاح مؤتمر "الحماية للطفل"

0 76

السبيعي: حشد الجهود لتمكين أساليب الحماية ميدانياً ضد الممارسات المسيئة للطفل والمؤثرة على شخصيته

كتب – فارس العبدان:

أكد وكيل وزارة الاعلام المساعد لقطاع السياحة يوسف مصطفى امس، ان البحث العلمي يمثل محورا هاما من المحاور الرئيسية في الخطة الستراتيجية للكويت، مشيرا الى أن الطفولة صانعة المستقبل تحظى باهتمام ورعاية جميع الأمم والمنظمات وقد حث الاسلام على الاهتمام بالطفل قبل وبعد الولادة.
وأعرب مصطفى خلال انابته عن وزير الاعلام وزير الدولة لشؤون الشباب محمد الجبري في افتتاح مؤتمر “الحماية الاجتماعية والتربوية والنفسية للطفل” الذي نظمته المنظمة العالمية لحماية الطفل بالتعاون مع كلية التربية الاساسية في المعهد العربي للتخطيط، عن سعادته بهذا التعاون الجيد والاختيار المناسب لإقامة هذا المؤتمر. وذكر ان “اطفال اليوم هم شباب الغد ورجال المستقبل وصانعو حضارات الامم ودرعها الواقي ومن هنا حث الاسلام على تربية الطفل تربية عقلية ودينية كي ينشأ نشأة سوية لا انحراف فيها ولا تعقيد”.
من جهته، قال رئيس المنظمة العالمية لحماية الطفل في الكويت عبدالعزيز السبيعي أن مرحلة الطفولة تعتبر أهم مراحل حياة الفرد وأكثرها تأثيرا على شخصيته في الكبر، مشيرا الى أن المجتمعات العربية وبعض دول العالم تواجه ظروفا غير مستقرة أثرت سلبا على الخدمات التي تقدمها لأفرادها خاصة في مجال الصحة والتعليم، مما أدى إلى ظهور مشكلات اجتماعية واقتصادية على رأسها انخفاض مستوى الرعاية الاجتماعية والنفسية والتربوية.
وذكر ان المجتمع الدولي أبدى اهتماما متزايداً بحالة الطفل في العالم، مشددا على ضرورة حشد الجهود العلمية محليا وعالميا من أجل تمكين مختلف أساليب الحماية التي تسود ميدانيا ضد سوء المعاملة والممارسات الجنسية والرق والبغاء وغيرها من المشكلات التي تواجه الطفل.
من جانبه، اكد عميد كلية التربية الأساسية د. فهد الرويشد حرص الكلية على توفير بيئات صحية تكفل كرامة الطفل وتلبي طموحاته ورغباته وآمنه وسلامته. وأوضح بأن الكلية شريكة ستراتيجية في اعداد وتنظيم هذا المؤتمر، وتعمل جاهدة على فتح آفاق جديدة ترتقي بالناشئة، مشيدا بدور الكويت الإنساني في دعم مسيرة الأمم المتحدة في تفعيل وتطوير قوانين حماية الطفل عالميا.
بدوره، أكد مدير ادارة الحصانة العائلية بوزارة الشؤون د.جاسم الكندري حرص الوزارة على المشاركة في الفعاليات التي تهتم بحقوق الطفل، لافتا الى مشاركة أبناء الوزارة ببوث خاص من مشغولات أبناء الحضانة، كاشفا عن برامج وخطط لتطوير القطاع.

انتهاكات جسيمة

ذكر رئيس المنظمة العالمية لحماية الطفل في الكويت عبدالعزيز السبيعي أن “تقارير حقوق الإنسان تشير الى انتهاكات جسيمة لحقوق الانسان ومأساوية وغير مقبولة على الصعيد العالمي، بل انها مخيفة بطبيعتها وسرية والتي
أظهرت لامبالاة الرأي العام الداخلي والدولي من أجل مراجعة هذا الأمر”.
وأقر السبيعي خلال المؤتمر بأن “تجسيد حقوق الطفل لازال بعيد المنال حيث لا يزال ملايين الاطفال يموتون كل عام قبل سن الخامسة بسبب سوء التغذية او المرض كما ان هناك عشرات الملايين يعانون من الاعاقة الجسدية او العقلية.

You might also like