معاشات المتقاعدين…”الأمثال” يلغي “الاستبدال” توافق حكومي - نيابي على خفض الاستقطاع من القروض الحسنة من 25 إلى 10 %

0 302

كتب ــ رائد يوسف وعبدالرحمن الشمري:

رغم تضارب المعلومات بشأن مداولات لجنة الشؤون المالية بمجلس الأمة في ملف “فوائد استبدال معاشات المتقاعدين”، فقد هيمنت حالة من التفاؤل بامكانية الغاء الفوائد وزيادة الحد الأقصى للقروض من 7 الى 10 اضعاف الراتب، فيما ستبقى الامور رهن الاجتماع الذي سيعقد الأحد بحضور وزير المالية د. نايف الحجرف.
في غضون ذلك، رجحت مصادر نيابية توافق اللجنة مع الحكومة على تصوّر يقضي بإلغاء الاستبدال نهائيا والاستعاضة عنه بنظام أطلق عليه اسم “الأمثال” يتمحور حول صرف مبالغ مالية تماثل راتب المتقاعد أو أكثر ـــ سيتفق المجتمعون على مقدارها ـــ من دون احتساب أي فائدة عليه، مع رفع قسط السداد.
وذكرت المصادر لــ “السياسة” أن “التأمينات” أبدت مرونة في التعامل مع الاقتراحين بقانون بشأن تعديل بعض أحكام قانون التأمينات، مؤكدة أنه لا مانع لدى المؤسسة من الغاء الفوائد لمن دفع أصل الدين بالكامل.
وألمحت المصادر الى أن هناك بدائل عدة ستطرحها المؤسسة في اجتماع الأحد، تطبق على من يقترض لاحقا من ضمنها نظام “الأمثال” المتضمن الغاء الفوائد الحالية على أن تكون هناك رسوم ادارية محدودة على القروض، ورفع سقف الاقتراض من 7 أضعاف الراتب إلى عشرة أضعاف مع خفض الاستقطاع إلى 10 من المرتب بدلا من 25 في المئة على أن تتحمل الخزينة العامة للدولة الفارق.
وإذ أكدت ألا مانع من إسقاط الفوائد، رأت أن من غير المقبول حكوميا ولا نيابيا إعادة المبالغ التي دفعها المتقاعدون كفوائد على قروضهم، لأن من شأن هذا أن يدخل الدولة في إشكالات قانونية ودستورية، ويفتح باب الدعاوى القضائية على المؤسسة من قبل متقاعدين سددوا قبل صدور القانون.
من جهته، أكد مقرر اللجنة النائب فيصل الكندري أن “التأمينات” لم تقدم في الاجتماع أي موقف من المقترح المتعلق بإلغاء الفوائد الربوية على قروض المواطنين أو ما يعرف بـ “الاستبدال”، مشيرا إلى ان ما تم مجرد تبادل الأفكار والتصورات.
وحول ما إذا كانت المؤسسة أبدت موافقة على الغاء الاستبدال ــ كما ذكر النائب محمد هايف ـــ قال الكندري: “لا يوجد أي شيء واضح ومن حق المؤسسة دراسة المقترحات والتصورات وتجهيز البيانات المالية”.
واشار الكندري إلى تفاؤل اللجنة بإقرار مقترح خفض نسبة الخصم للقرض الحسن في قانون التقاعد المبكر من 25 في المئة إلى 10 في المئة، كاشفا عن توافق مع الحكومة حول هذا المقترح.
وكان هايف كشف عن موافقة “التأمينات” المبدئية على الغاء فوائد القروض، مبينا أن التصويت على التعديل سيكون الأحد بحضور وزير المالية.
وقال: “هناك تعديلات بسيطة فبدلا من رد الفوائد اقترحوا إسقاطها، وليست لدينا مشكلة في ذلك”، لافتا إلى أن هذه الفوائد ليست كبيرة فالمبلغ الموجود الان يتعدى ٢٠٠ مليون دينار بقليل.
وأضاف: “التأمينات” ليست لديها مشكلة في موضوع الاستبدال، مشيرا الى أن الاستبدال بالمعنى القديم سينتهي بحكم القانون، ولن تكون عليه فوائد.

You might also like